علاقة مثيرة بين الرقم 7 و«فهود التحدي» تهدد أهلي طرابلس

بات منتسبو وجماهير نادي التحدي الليبي ينظرون بتفاؤل كبير لإمكانية تحقيق بطولة الدوري الممتاز للموسم الجاري، ليس فقط لأن الفريق وصل إلى المباراة النهائية في الدور الرباعي، لكن أيضًا لأن العام هو 2017.

وارتبط العام السابع من كل عقد بعلاقة مثيرة مع التحدي، وبكل إنجاز كروي حققه فريق «الفهود»، الذي نجح هذا الموسم في التأهل إلى نهائي الدورة الرباعية المؤهلة للبطولات الأفريقية، ليضمن تأهله لإحدى بطولتي أفريقيا «دوري الأبطال، والكونفيدرالية».

بدأت قصة الرقم 7 مع التحدي، عندما نجح في الحصول على بطولة الدوري الممتاز لأول مرة في تاريخه عام 1967، حين فاز في نهائي البطولة على الاتحاد (2-0)، وفقًا لموقع «كووورة».

وتكرر موعد التحدي مع الرقم 7 حين استطاع الفريق تحقيق بطولة الدوري للمرة الثانية العام 1977، قبل أن يعود العام 1997 ويحقق بطولة الدوري الليبي للمرة الثالثة بتاريخه بعد التتفوق في النهائي على المحلة (2-0)، ثم حقق النسخة الأولى من كأس السوبر المحلي في نفس العام 1997 بعد فوزه على النصر ذهابًا (1-0)، والتعادل إيابًا (1-1).

جماهير التحدي تعيش هذا الموسم بأمل التتويج ببطولة الدوري من صاحب اللقب، أهلي طرابلس، وتمثيل الكرة الليبية في دوري أبطال أفريقيا.

المزيد من بوابة الوسط