التحدي يحرم أهلي طرابلس من العودة «لأضواء أفريقيا»

جرد فريق «التحدي» نظيره «أهلي طرابلس» من استمراريته ممثلاً للكرة الليبية في أدغال أفريقيا الموسم المقبل، وخطف منه إحدى بطاقتي الترشح للمشارَكة في بطولات الاتحاد الأفريقي لكرة القدم، بعد فوزه عليه في الدور الرباعي بهدفين نظيفين، في المباراة التي أُقيمت بينهما مساء اليوم بملعب إمساعد.

تمكَّن «أهلي طرابلس» من فرض سيطرته النسبية في الشوط الأول، التي منحته ثلاث فرص تهديفية، أهمها في الدقيقة 34 أهدرها الغنودي، ثم فرصتان لمؤيد اللافي والدربالي، فيما تحفظ «التحدي» في فتح الملعب والميل للهجوم، معتمدًا على الهجمات المرتدة، حتى انتهى الشوط بالتعادل السلبي.

شهد الشوط الثاني أحداثًا مثيرة، ففي الوقت الذي انتهج «أهلي طرابلس» أسلوبه الهجومي، تمكَّن «التحدي»، من إحدى هجماته المرتدة، من تسجيل هدفين لعامر التاورغي في الدقيقتين 65 و85 ليفوز بنقاط المباراة وبطاقة التأهل الأفريقية.

فريق «التحدي»، الذي عرف كيف يحافظ على حظوظه من خلال الدفاع المحكم، نال إحدى ورقتي أفريقيا وأبعد فريقًا كان له صولات وجولات في المشاركات الأفريقية، فريق «أهلي طرابلس» الذي كان المرشح الأكبر.