ليبيا تلجأ لتدويل قضيتها الرياضية ضد المغرب

أكد رئيس اللجنة الأولمبية الليبية، جمال الزروق، أنه سيبعث بشكوى إلى اللجنة الأولمبية واتحاد السلة الدوليين، ضد الأولمبية واتحاد السلة المغربيين، من أجل اتخاذ موقف مشدد ضد الموقف المغربي من الرياضيين الليبيين.

وتخيم حالة من الاستياء والغضب على الوسط الرياضي الليبي لعدم حصول بعثة نادي النصر لكرة السلة على تأشيرة دخول الأراضي المغربية؛ للمشاركة في بطولة الأندية العربية التي بدأت أمس بمدينة سلا المغربية.

وسبق للسلطات المغربية أن حرمت عددًا من الرياضيين الليبيين من المشاركة في أي من المحافل الأفريقية أو العربية التي تقام على أراضيها، بسبب عدم منحهم تأشيرات الدخول للأراضي المغربية.

وقال الزروق: «المغرب تسببت في تكبيد ليبيا خسائر كبيرة سواء على المستوى الرياضي أو المادي والمعنوي، بقرارات ليست لها علاقة بميثاق الشرف الأولمبي».

ووجه اتحاد السلة الليبي إلى الاتحاد العربي للعبة، اليوم، خطابًا شرح فيه الواقعة المغربية في عدم منح فريق النصر لتأشيرات الدخول، وطالبه بعدم إسناد البطولات العربية مستقبلاً للدول التي ليست لها مقدرة على احتضان كل الفرق.

وطالب اتحاد السلة الاتحاد العربي بضرورة نقل مكان اجتماع الجمعية العمومية للاتحاد العربي لكرة السلة، المزمع عقده على هامش البطولة العربية الجارية الآن إلى مكان آخر حتى تتمكن ليبيا من المشاركة.

المزيد من بوابة الوسط