الجمهور الإسباني يهتف: «بيكيه يا نذل ارحل عن المنتخب» وصافرة تلغي التدريب والنجوم يردون

إضطر المدير الفني للمنتخب الإسباني، جوليان لوبيتغي، لإطلاق صافرته معلنًا انهاء تدريب المنتخب بعد 15 دقيقة من بدايته، بسبب هتافات الجمهور ضد مدافع المنتخب وفريق برشلونة، جيرارد بيكيه.

وحرص لوبيتغي على توجيه حديثه اليوم الثلاثاء للدفاع عن اللاعب جيرارد بيكيه، معربًا عن أمنيته بانتهاء الصخب الدائر حول الفريق في الوقت الراهن.

وتشهد إسبانيا أجواء متوترة حاليًا بسبب الاستفتاء الذي أجري مؤخرًا حول استقلال إقليم كتالونيا، وتلقى بيكيه وابل من صافرات الاستهجان من قبل مجموعة من الجماهير أمس الاثنين خلال الحصة التدريبية الأولى للمنتخب الإسباني هذا الأسبوع.
وقال لوبيتغي خلال حدث دعائي على هامش مباراتي إسبانيا في تصفيات أوروبا المؤهلة للمونديال: «الرياضة ترسخ الاتحاد وتحقق أشياء مهمة، نمر بأسبوع مهم للغاية»، وفقًا لـ«بي إن سبورت».

وهتفت بعض الجماهير ضد اللاعب الكتالوني، مدافع برشلونة أثناء تدريب المنتخب: «بيكيه أيها النذل ارحل عن المنتخب، إسبانيا هي أمتك».

وعلى غرار ما قام به لوبيتيغي، تحدث اليوم أيضًا بعض اللاعبين في المنتخب الإسباني عن مشكلة بيكيه واستقلال كتالونيا.

وقال تياغو ألكانتارا نجم منتخب إسبانيا من خلال مؤتمر صحفي: «نريد فقط أن نلعب كرة القدم، هذا هو الحل، الآراء الشخصية تخص كل فرد ونحن هنا للحديث عن المنتخب وليس عن النقاشات السياسية والعامة».

وأكد لاعب بايرن ميونيخ الألماني أنه يشعر بالحزن حيال كل ما يدور حول زميله في المنتخب.

وأضاف: «نشعر بالحزن لأننا جئنا لنلعب كرة القدم، لم آتي للحديث عن حياة أحدهم، أشعر بالحزن لأنني لا أشعر بالراحة ولا أستطيع أن أتحدث عن ألبانيا».

وتحدث أيضًا خلال المؤتمر اللاعب كوكي، نجم أتلتيكو مدريد، حيث قال: «نصب تركيزنا في المباراة أمام ألبانيا، نحن محترفون ونفكر فقط في كرة القدم».

وأوضح لاعب أتلتيكو مدريد أن كل الأمور ستجد طريقها للحل طبقًا لما سيحدث داخل الملعب، مطالبًا الجماهير بتقديم مساندتها القصوى لمنتخب إسبانيا في مباراته أمام ألبانيا يوم الجمعة المقبل بمدينة ألكانتي الإسبانية.

واختتم قائلاً: «إنها مباراة مهمة للغاية، دائمًا ما كنا نشعر بالمساندة والحب من قبل جماهيرنا، وأنا على يقين من أننا سنحصل على هذا في ألكانتي».

المزيد من بوابة الوسط