ضربة مصرية للكرة الغانية في قلب إنجلترا

اهتمت وسائل الإعلام الغانية بالجناح المصري الطائر أحمد المحمدي، بعد أن نجح في غضون أيام بسيطة في إزاحة نجم منتخب «النجوم السوداء» ألبرت أدوماه، ليجلسه احتياطيًّا في «أستون فيلا» الإنجليزي.

موقع «غانا سوكر نت» نشر تقريرًا عن اللاعب ألبرت أدوماه، وتساءل: هل تجمِّد صفقات بروس الصيفية اللاعب ألبرت أدوماه؟، ثم انتقل للحديث عن شغل اللاعب المصري أحمد المحمدي الموقع الأساسي في تشكيل بروس منذ بداية الموسم على حساب ألبرت.

المحمدي لا يغيب عن التشكيل الأساسي لـ«أستون فيلا» ما دام لا يعاني إصابة أو غير مضطر للابتعاد بسبب الإيقاف، بينما شارك أدوماه مرتين فقط من ست مباريات، وكان بديلاً لدقائق معدودة.

بروس اختار المحمدي، حيث يعتمد عليه، فهو المفضَّل بالنسبة له ليضمه هذا الصيف، وهو الذي عمل معه من قبل في «هال سيتي» و«سندرلاند».

الكرة المصرية والغانية في تنافس غير مباشر حتى الوقت الراهن حول الصاعد إلى مونديال روسيا 2018، عن التصفيات الأفريقية عن المجموعة الخامسة، حيث تتصدر مصر برصيد 9 نقاط، ثم أوغندا برصيد 7 نقاط، وغانا برصيد 5 نقاط، وتحتاج إلى معجزة خسارة مصر أمام الكونغو في الجولة الخامسة المقبلة، المنتظر لها في 8 أكتوبر المقبل، بينما لا مجال أمام غانا سوى تحقيق الفوز في آخر جولتين أمام أوغندا ثم مصر في أكرا خلال شهر نوفمبر.