«بوابة الوسط» تعيد نشر تصريحات مسؤول «كاف» حول إعادة مباراة ليبيا وتونس

أكد المسؤول الإعلامي بالاتحاد الأفريقي لكرة القدم (كاف)، المصري محمد ثابت، في تصريحات خاصة إلى «بوابة الوسط»، من العاصمة المصرية القاهرة الثلاثاء بتاريخ 22 نوفمبر 2016 أن «إعادة مباراة ليبيا وتونس، في إطار التصفيات الأفريقية المؤهلة إلى نهائيات كأس العالم المقبل بروسيا 2018، بسبب خطأ الحكم الكيني دافيس أموبني أوغنشي، متوقفة على لجنة فض المنازعات في الاتحاد الأفريقي لكرة القدم، شرط أن يتقدم الواقع عليه الضرر، وهو في هذه الحالة الاتحاد الليبي بمذكرة شاملة تتضمن آثار الواقعة، وإبراز مدى تسبب أخطاء الحكم في تغيير مسار ونتيجة المباراة».

وقال ثابت في تصريحاته الخاصة إلى «بوابة الوسط»: «من الصعب إعادة المباراة، لكن الأمر متروك للجنة فض المنازعات من ناحية، وقدرة الاتحاد الليبي على إبراز مدى الضرر الواقع عليه من قرارات الحكم الكيني».

كان الاتحاد الأفريقي لكرة القدم قرر في وقت سابق إيقاف الحكم الكيني دافيس أموبني أوغنشي الذي أدار مباراة ليبيا وتونس 11 نوفمبر الجاري لحساب الجولة الثانية من تصفيات مونديال روسيا 2018 لمدة ثلاثة أشهر عن إدارة المباريات، وجاءت العقوبة بعد ما حرم المنتخب الليبي من الخروج فائزًا على تونس في شوط المباراة الأول حين ألغى هدفًا صحيحًا للمنتخب الليبي سجله اللاعب أنيس سيلتو في الدقيقة الحادية عشرة بحجة التسلل، ولم يحتسب ركلة جزاء صحيحة إثر عرقلة مهاجم المنتخب الليبي أحمد بن علي في المباراة التي فقدها المنتخب الليبي بهدف من ركلة جزاء سجلها مهاجم المنتخب التونسي وهبي الخرزي.

مسؤول بالكاف لـ«الوسط»: إعادة مباراة تونس متوقف على شكوى الاتحاد الليبي

كما قام «الكاف» بتسليط العقوبة نفسها على الحكم المساعد تيسفا جيورجيس أومايكل بيرهي الذي أعلن خلال المباراة عن تسلل وهمي ضد المهاجم الليبي أنيس سيلتو، وهو ما حدا بالحكم وغنشي إلى رفض الهدف الذي أحرزه سليتو في الشوط الأول لصالح ليبيا.

يأتي هذا على خلفية مطالبة العديد من الشخصيات الإعلامية الرياضية، عبر صفحات التواصل الاجتماعي المختلفة، اتحاد الكرة الليبي بضرورة تقديم طعن عاجل إلى المحكمة الرياضية الدولية، الأحد.

الطعن المطلوب، حول مباراة ليبيا وتونس، رغم إقامة المباراة في 11 نوفمبر الماضي، إلا أن التحرك الليبي الأخير، جاء بعد إثبات أن الحكم الكيني متزوج من سيدة تونسية، ومقيم أغلب الأحيان في تونس.

الأمر الثاني أن «فيفا» قرر مؤخرًا إعادة مباراة السنغال وجنوب أفريقيا، التي أُقيمت في الثاني عشر من نوفمبر العام 2016 في التصفيات الأفريقية المؤهلة لكأس العالم 2018 في روسيا، وذلك بعد تأييد العقوبة الموقَّعة على الحكم الذي أدارها، الغاني جوزيف أودارتي لامتي، بالإبعاد مدى الحياة.