المنتخب الليبي يسترد هيبته «المونديالية» ويهزم غينيا بهدف المصري

نجح المنتخب الوطني في اجتياز التحدي بين منتخبات المجموعة الأولى بتصفيات أفريقيا للمونديال الروسي، واسترد هيبته الكروية، بتحقيق فوزه الأول على نظيره الغيني، بهدف حمدو الهوني «المصري» في الدقيقة 36 في اللقاء الذي اقيم اليوم على الملعب الأولمبي «مصطفى بن جنات» بالمنستير التونسية.

وبهذا الفوز صعد المنتخب الوطني إلى المركز الثالث في ترتيب المجموعة برصيد 3 نقاط من أربع مباريات، فيما هبط الغيني للمركز الرابع بنفس النقاط، ويتصدر المنتخب التونسي المجموعة بـ9 نقاط والكونغو الديمقراطية في الترتيب الثاني بـ6 نقاط «يلتقي تونس والكونغو غدًا بالعاصمة كنشاسا ضمن نفس الجولة».

وشهدت مباراة اليوم أداء عصبي أسفر عن تحصل ستة لاعبين من المنتخب الوطني على 7 بطاقات صفراء (محمد القاضي ومحمد إبراهيم ومعتصم صبو وحمدو المصري ومحمد القاضي ومحمد نشنوش) فيما طرد اللاعب محمد القاضي بالبطاقة الحمراء إثر حصوله على الإنذار الثاني.

ومن الجانب الغيني، حصل كل من فرانسوا كامانو وفودي والسيني، على أنذار.

يذكر أن المنتخب الليبي خسر جولات الذهاب الثلاث، أمام تونس بهدف «ركلة جزاء» وجمهورية الكونغو برباعية ثم غينيا بثلاثة أهداف مقابل هدفين، وسيخوض الجولة الخامسة أمام جمهورية الكونغو بتونس يوم 7 أكتوبر المقبل، كما سيواجه تونس في الجولة الأخيرة في 6 نوفمبر القادم.