حبس رئيس اتحاد الكرة الإسباني خوفًا من هروبه

أمرت محكمة إسبانية بالحبس الاحتياطي من دون الإفراج بكفالة، لرئيس اتحاد كرة القدم المحلي، آنخل ماريا فيار، ونجله غوركا، الموقوفيْن منذ يومين مع مسؤولين كرويين آخرين في تحقيق بتهم فساد.

واعتبر القاضي سانتياغو بدراز، الذي مثل أمامه فيار ونجله في وقت سابق الخميس، أن ثمة احتمالاً كبيرًا أن يحاول الاثنان الفرار من البلاد في حال الإفراج عنهما نظرًا لخطورة التهم الموجهة إليهما، و«الإمكانات المالية الضخمة» التي يتمتعان بها.

وسبق أن ألقت قوات الشرطة القبض على آنخيل ماريا فيار ونجله، صباح الثلاثاء، كجزء من عملية لمكافحة الفساد، وذلك بأمر من المحكمة الوطنية الإسبانية.

ويواجه فيار اتهامات كبيرة بالفساد والتربح المالى من خلال التزوير والاختلاس من عمله، وحال ثبوت التهم الموجهة ضده فإنه سيخسر منصبه كرئيس للاتحاد الإسباني لكرة القدم.