مفاجأة: سحب ميدالية الليبية رتاج وإبعادها عن أفريقية القوى

أوقف الاتحاد الأفريقي لألعاب القوى البطلة الليبية، رتاج السائح، من مواصلة مشاركتها في منافسات بطولة أفريقيا للشباب التي تتواصل بمدينة تلمسان الجزائرية، بعد تتويجها بفضية سباق إطاحة المطرقة.

وأوضح الأمين العام للاتحاد الليبي لألعاب القوى، وليد مبارك، في تصريح خاص لـ«بوابة الوسط» أن الاتحاد الليبي تفاجأ بمشاركة رتاج في هذا المحفل الأفريقي، وكيفية تسجيلها دون علم وموافقة الاتحاد العام باعتباره الجهة الوحيدة المسؤولة عن ذلك، وأيضًا لعدم إرسال نموذج المشاركة للجنة المنظمة للبطولة.

وقال مبارك: «رتاج غير منتمية لأي نادٍ في الوقت الحاضر، وسبق لها التقدم بطلب كتابي بإعفائها وعدم رغبتها في الالتحاق بالمنتخب الوطني وتمثيل ليبيا، ووافق المكتب التنفيذي للاتحاد العام على هذا الطلب».

وأضاف الأمين العام: «يجب أن تحترم هيبة الاتحاد العام الليبي وتكون مشاركة أي رياضي وفق اللوائح والأسلوب الإداري المتبع».

جدير بالذكر أن بطلة رمي القرص الليبية وصاحبة الرقم القياسي العربي في فئة الناشئين وثاني البحر المتوسط، رتاج السائح، أعلنت اعتزالها قبل مشاركتها في بطولة العالم لألعاب القوى في بولندا، على خلفية اتهامات البطلة ووالدها لاتحاد اللعبة بعدم الاعتناء باللاعبة ووضع العراقيل أمامها في كل البطولات.

واحتجت أسرة البطلة السائح كثيرًا على عدم تعاون اتحاد ألعاب القوى بالشكل المناسب لها، وأخرها عدم حصول والدها على تأشيرة دخول مصر من أجل إجراء مقابلة بالسفارة البولندية في القاهرة، للحصول على تأشيرة بولندا لمرافقة إبنته في البطولة، ما جعله في تصريح سابق إلى «بوابة الوسط»، يحمل الأمين العام للاتحاد الليبي لألعاب القوى مسؤولية التأخير والمماطلة في الإجراءات الإدارية، وأعلن موافقته على قرار اعتزال ابنته، مؤكدًا أنها قدمت للبلاد ولم تحصل على الدعم المادي والمعنوي الذي يليق بإنجازاتها حسب وصفه.