الطشاني لـ«بوابة الوسط»: من لديه مستند فليقدمه والديون 6 ملايين دينار

حسم رئيس اتحاد كرة القدم السابق أنور الطشاني الجدل الدائر حول حقيقة الديون المتراكمة منذ رحيله في شهر فبراير الماضي، على خلفية الانتخابات الأخيرة أمام منافسه والرئيس الحالي لاتحاد اللعبة الشعبية الأولى جمال الجعفري، وخرج بتصريحات خاصة إلى «بوابة الوسط» الأحد.

وقال الطشاني: «ما سمعته عن وصول الديون المالية في اتحاد الكرة إلى 12 مليون دينار أمر يدعو للدهشة لما يردد هذا الكلام دون سند حقيقي أو دليل، خصوصًا أنه على عكس الواقع تمامًا، فديون الاتحاد الليبي لكرة القدم في عهدي لم تتجاوز حاجز الـ6 ملايين دينار».

وأضاف الطشاني قائلاً: «هناك تهويل للموضوع، بسبب ما يردده البعض بأن الديون صرفت في غير محلها بعيدًا عن نشاط كرة القدم أو لغير صالح الشباب الليبي، وهو ما يتنافي مع الحقيقة جملة وتفصيلاً، ومن لديه مستند على عكس ما أقوله فليقدمه، لم يضع أحد مليمًا من خزينة اتحاد الكرة في جيبه، وكانت هناك أمانة شديدة».

واختتم الطشاني حديثه المثير قائلاً: «تركنا لاتحاد الكرة الجديد مليون دينار للصرف على أنشطته، كما أن اتحاد الكرة سيحصل على مليون ونصف المليون دينار قريبًا كمساهمة له من قبل الدولة».

المزيد من بوابة الوسط