قضية رأي عام تهز الكرة الليبية

أعلن النائب الثاني لرئيس الاتحاد الليبي لكرة القدم، حسن حبيب، أن اتحاد الكرة لن يعترف بأي ديون غير موثقة بشكل رسمي، وذلك على خلفية قضية الديون المتراكمة التي أصبحت قضية رأي عام رياضي هذه الأيام، وفق تصريحات متضاربة من الاتحاد السابق برئاسة أنور الطشاني والحالي برئاسة جمال الجعفري والتى وصلت إلى 12 مليون دينار ليبي.

وقال حبيب في تصريحات خاصة إلى «بوابة الوسط»: «تم تشكيل لجنة ضم نوري جموم ومحمد بوجود والمستشار المالي للتأكد من حجم الديون المالية وصحتها، على أن يعقد مؤتمرًا صحفيًا خلال الفترة المقبلة لاطلاع الوسط الرياضي علي حقائق الموضوع برمته».

كان رئيس الاتحاد السابق أنورالطشاني أدلى بتصريحات تلفزيونية أكد فيها أن هناك مبالغة في أرقام الديون من الاتحاد الحالي.

المزيد من بوابة الوسط