استقالة رئيس اتحاد الكرة الإيطالي بعد فشل بلاده في التأهل لمونديال روسيا

استقال رئيس الاتحاد الإيطالي لكرة القدم، كارلو تافيكيو، اليوم الاثنين من منصبه بعد أسبوع من فشل منتخب بلاده في التأهل إلى مونديال روسيا 2018، وفق ما نقلته «فرانس برس» عن مسؤول في الاتحاد.
وقال رئيس نقابة اللاعبين الإيطاليين، داميانو تومازي، للصحفيين بعد اجتماع بمقر الاتحاد في روما: «لقد أبلغنا باستقالته».

وفشل المنتخب الإيطالي، الفائز بلقب كأس العالم أربع مرات سابقة، في التأهل إلى نهائيات كأس العالم للمرة الأولى منذ 1958، بعد تعادله مع منتخب السويد في إياب الملحق الأوروبي، وكانت الخسارة ذهابًا بهدف.

وأقال تافيكيو المدرب جيان بييرو فينتورا يوم الأربعاء الماضي، محملاً إياه مسؤولية الإخفاق أمام السويد. ونقلت وسائل إعلام إيطالية تصريحات له في مقابلة تلفزيونية الأحد، قال فيها: «إن الانهيار كان فنيًا، والمدرب اتخذ خيارات فنية خاطئة».

انتخب تافيكيو،البالغ من العمر 74 عامًا، لأول مرة لمنصب رئيس الاتحاد الإيطالي لكرة القدم في أغسطس 2014 ليحل محل جيانكارلو أبيتي، الذي استقال على الفور بعد طرد إيطاليا في الجولة الأولى من كأس العالم في البرازيل. وأعيد انتخابه رئيسًا للاتحاد في مارس الماضي عندما قال إنه استعاد مصداقية إيطاليا.

المزيد من بوابة الوسط