حدث صادم يضرب مؤيد اللافي مجددًا منذ ساعات

لم يكد ينتهي الفرح بعودة نجم فريق الكرة الأول بنادي الأهلي طرابلس والمنتخب الوطني الليبي مؤيد اللافي من حادث اختطاف لساعات على يد مجهولين حتى دخل اللاعب وشقيقه زكرياء اللافي في أحزان رحيل والدهما.

وتقدم رئيس النادي الأهلي طرابلس ساسي أبوعون وأعضاء مجلس الإدارة وجماهير النادي الأهلي بأحر التعازي والمواساة للاعبي الفريق الأول لكرة القدم زكرياء ومؤيد اللافي لوفاة والدهما صباح اليوم الأربعاء، وفقًا لما ذكرته الصفحة الرسمية للنادي الأهلي طرابلس عبر «فيسبوك».

ونوهت الصفحة بأن موعد صلاة الجنازة الْيَوْمَ الأربعاء بعد صلاة الظهر بجامع النور قدح مسقط رأس العائلة وسيوارى جثمانه الطاهر بمقبرة س موسي «إنا لله وإنا إليه راجعون».

وعاد اللافي، مساء الأحد، إلى أسرته، بعد أن خطفه مسلحون مجهولون قبل 24 ساعة، وعلمت «بوابة الوسط» من مصادر مقربة للاعب أن المسار التفاوضي مع المجموعة الخاطفة نجح في إطلاق اللافي، ليعود إلى منزل أسرته بمنطقة قدح بطرابلس، الذين استقبلوه مع جماهير ومسؤولي نادي أهلي طرابلس، بينما نفي اللافي تعرضه للاختطاف، وقال في آخر تصريحاته: «لا، بعد أن ذهبت إلى منزلي سالمًا أود أن أطمئن الجميع، وما تعرضت له مجرد سوء تفاهم بسيط مع أشخاص احتاج إلى وقت قصير جدًا لم يتجاوز حد المبيت لليلة واحدة حتى وصلنا إلى حل الأمور والوصول إلى صيغة تفاهم، والمعاملة كانت جيدة جدًا من مبيت وطعام وغيرها من الأمور المعيشية»، وفقًا لما نشرته الصفحة الرسمية لنادي الأهلي طرابلس عبر «فيسبوك».

المزيد من بوابة الوسط