بالفيديو: مؤيد اللافي يفجر مفاجأة حول حادث اختطافه

ظهر نجم المنتخب الليبي وفريق الكرة الأول بنادي الأهلي طرابلس، مؤيد اللافي، العائد من رحلة اختطاف وهو يتحدث عبر فيديو قصير، قال فيه «أشكر في البداية الشعب الليبي وجمهور نادي الأهلي طرابلس وجميع الأندية دون استثناء على اهتمامهم بي».

وحول سؤاله عن تعرضه لحادث اختطاف وطلب فدية مالية مقابل إطلاق سراحه، قال اللافي «لا، بعد أن ذهبت إلى منزلي سالمًا أود أن أطمئن الجميع، وما تعرضت له مجرد سوء تفاهم بسيط مع أشخاص، أحتاج إلى وقت قصير جدًا لم يتجاوز حد المبيت لليلة واحدة حتى وصلنا إلى حل الأمور والوصول إلى صيغة تفاهم، والمعاملة كانت جيدة جدًا من مبيت وطعام وغيرها من الأمور المعيشية»، وفقًا لما نشرته الصفحة الرسمية لنادي الأهلي طرابلس عبر «فيسبوك».

وأضاف اللافي «ساعدني كثيرًا رئيس النادي الأهلي ساسي أبوعون، كما زارني مدرب الفريق طلعت يوسف، وأنا أطمئن الجميع بأني بحالة جيدة ومعنويات مرتفعة وجاهز تمامًا لمبارة الفريق الأفريقية المقبلة أمام الفتح الرباطي المغربي».

وعاد اللافي مساء الأحد إلى أسرته، بعد أن خطفه مسلحون مجهولون قبل 24 ساعة، وعلمت «بوابة الوسط» من مصادر مقربة للاعب، أن المسار التفاوضي مع المجموعة الخاطفة نجح في إطلاق اللافي، ليعود إلى منزل أسرته بمنطقة قدح بطرابلس، الذين استقبلوه مع جماهير ومسؤولي نادي أهلي طرابلس.

ووفقًا للمعلومات الجديدة وما نقلته «بوابة الوسط» عن المصدر، جرت عملية الخطف في منطقة قدح أمام مصنع الشمعدان، بواسطة سيارة «كيا أوبنتما» معتمة بيضاء اللون، كان يستقلها أربعة مسلحين ملثمين أغلقوا الطريق أمام سيارة مؤيد اللافي التي احتوت على جهاز تتبع عن بعد «جي بي إس»، وكان ذلك سببًا مباشرًا في عدم سرقة السيارة، وتكليف مرافق اللاعب المخطوف محمد مخلوف بإيصالها إلى عائلة اللافي القريبة من مكان الاختطاف.

وحرص عدد من أعضاء مجلس إدارة الأهلي والمدير الفني للفريق، طلعت يوسف، والطاقم الفني المعاون، وبعض من الشخصيات الرياضية والجماهير، على استقبال اللافي. وعبرت جماهير الأهلي عن غضبها من حادثة الاختطاف التي تعرض لها اللافي، عبر وقفة احتجاجية داخل أسوار النادي، وأصدرت بيانًا شجبت فيه عملية الخطف.

المزيد من بوابة الوسط