إيقاف 43 من «جماهير الشغب» في تونس

أكدت وزارة الداخلية التونسية في بيان لها اليوم الخميس، أنه على خلفية حصول مناوشات وأحداث شغب بين الجماهير خلال الشوط الثاني من مباراة كرة القدم الودية بالملعب الأولمبي برادس بين النادي الأفريقي وباريس سان جيرمان الفرنسي، تمّ إيقاف 43 شخصًا.

وشهدت مباراة الأفريقي وباريس سان جيرمان أمس الأربعاء اعمال شغب من قبل جماهير الفريق التونسي التي اشتبكت في المدراجات ما جعل المنظمون يقررون إلغاء الحفل الختامي لهذه المباراة والتي كان ينتظر أن يتسلم خلاله الفريق الباريسي كأس أوريدو للأبطال بعد فوزه بثلاثة أهداف دون رد، وفقًا للصفحة الألكترونية لجريدة «الشروق» التونسية.

وتطورت أحداث الشغب فيما بعد إلى مواجهات مع رجال الأمن الذين نجحوا في السيطرة على الوضع في النهاية حتى لا يحدث ما لا يحمد عقباه.

هذه الأجواء جعلت لاعبو باريس سان جيرمان يغادرون الميدان سريعا صحبة مدربهم الإسباني أوناي إيمري دون حضور المؤتمر الصحفي أو الإدلاء بأي تصريحات للإعلاميين المتواجدين بملعب رادس.

وجاءت تلك المباراة الودية في إطار استعدادات الفريقين لاستئناف الدوريين الفرنسي والتونسي خلال المرحلة المقبلة.

المزيد من بوابة الوسط