«MSN» لعلاج «سقطة» برشلونة وموراتا يعوض بنزيمة في الريال

يثق المهاجم نيمار في أن الفوز الكاسح لبرشلونة (7- صفر)، على سيلتيك في دوري أبطال أوروبا، الثلاثاء الماضي، أظهر مدى الانسجام بين ثلاثي الهجوم بالفريق، واستعداده لخوض تحديات محلية.

وسيواجه حامل لقب دوري الدرجة الأولى الاسباني، فريق ليجانيس الصاعد حديثًا بعد غدٍ السبت.

وأمام سيلتيك، بدأ نيمار اللقاء بجانب ليونيل ميسي، ولويس سواريز، لأول مرة هذا الموسم، وتعاونوا في تسجيل ستة أهداف في أول مباراة بدور المجموعات.

ووفقًا لوكالة الأنباء «رويترز»، بدأ نيمار فقط كأساسي في الهزيمة (2-1) أمام ألافيس في الجولة الماضية، وهي أول خسارة لبرشلونة بملعبه كامب نو منذ 17 أبريل/ نيسان الماضي.

وقال نيمار للصحفيين اليوم الخميس: «قمنا نحن الثلاثة بعمل رائع، وليس من السهل تسجيل هذا الكم من الأهداف، وأعتقد أننا سنقدم موسمًا رائعًا ونعمل جاهدين من أجل ذلك».

وأحرز نيمار وسواريز وميسي إجمالي 131 هدفًا في جميع المسابقات عندما حقق برشلونة لقبي الدوري وكأس الملك في الموسم الماضي.

ويمكن تفهم رغبة المدرب لويس إنريكي، في الاعتماد على الثلاثي في تشكيلته الأساسية، هذا الموسم قدر المستطاع، وفقًا لـ«كووورة».

وخسر ليجانيس (2-1) أمام سبورتنج خيخون في الجولة الماضية، وهي أول هزيمة له منذ صعوده لدوري الأضواء.

في المقابل، سيحل ريال ضيفا على إسبانيول وسط شكوك حول مشاركة جاريث بيل، الذي تلقى ضربة أعلى الفخذ خلال الفوز (2-1) على سبورتنج لشبونة، في بداية حملة الدفاع عن لقبه بدوري الأبطال.

وفاز ريال بضربة رأس من ألفارو موراتا في الوقت القاتل أمس الأربعاء.

ومن المتوقع أن يبدأ موراتا اللقاء على حساب كريم بنزيمة والذي شارك أساسيا للمرة الأولى هذا الموسم أمس لكن ظهر بشكل باهت أمام الفريق البرتغالي.

وحقق إسبانيول الذي يقوده المدرب كيكي سانشيز فلوريس، اللاعب السابق لريال، نقطتين في أول ثلاث مباريات.

ويستضيف اتليتيكو مدريد منافسه سبورتنج خيخون بعد فوزه 1ـ صفر على ايندهوفن بدوري الأبطال.

وأحرز ساؤول نيجيز هدف أتليتيكو الذي فاز لأول مرة هذا الموسم 4 ـ صفر على سيلتا فيجو يوم السبت الماضي.

وخسر فالنسيا، في أول ثلاث جولات وبات مدربه باكو ايستاران، يشعر بالضغط قبل مواجهة أتلتيك بيلباو، الأحد المقبل.

المزيد من بوابة الوسط