ليستر سيتى يتطلع لأول ألقابه في الموسم الجديد

يلتقي في الخامسة من مساء الأحد مانشستر يونايتد وليستر سيتى في بطولة «الدرع الخيرية» لكرة القدم، والتي تجمع نجمي الكرة الإنجليزية، الفائز بمسابقة كأس الاتحاد وبطل «البريميرليج» على الترتيب.
وتقام المباراة على ملعب ويمبلي، ويتنافس الفريقان على حصد أول ألقاب الموسم الجديد.

وقال جيمي فاردي، هداف ليستر: إن الفوز في المباراة سيمنح فريقه دفعة معنوية هائلة في حملة الدفاع عن لقب الدوري الإنجليزي الممتاز خلال الموسم الجديد، الذي ينطلق السبت، حسب «يورو سبورت عربية».

وقال فاردي للموقع الرسمي لناديه: «الفوز سيواصل إمداد الفريق بروح النصر، التي لازمتنا طوال الموسم الماضي... سنبذل قصارى جهدنا، وإذا تمكنا من تحقيق الفوز، سيكون شيئًا رائعًا».

وأصبح ليستر سيتي محور حديث العالم بعد تتويجه بلقب الدوري الإنجليزي الممتاز في الموسم الماضي، ويسعى الفريق لمواصلة انتصاراته هذا الموسم.

وبعد مواجهة بعض الفرق المتواضعة في إنجلترا في فترة الإعداد للموسم الجديد، التقى ليستر عددًا من الفرق الكبرى.

والتقى ليستر مع سيلك في اسكتلندا، وباريس سان جيرمان في أميركا، وبرشلونة في السويد، ثم يواجه غدًا مانشستر يونايتد على ستاد ويمبلي.

وقال ويس مورجان، قائد ليستر سيتي، في تصريحات لجريدة «ليستر ميركوري»: «كانت فترة إعداد طويلة للموسم، شهدت الكثير من السفر، ولكننا مستعدون الآن، ونتطلع إلى مباراة الأحد...  أصبحنا أكثر خبرة في مواجهة الفرق الكبيرة، مقارنة بالموسم الماضي.. لقد كان الأمر صعبًا لكنه يستحق العناء».

وأجرى مانشستر يونايتد العديد من التغييرات على صفوفه منذ الفوز بلقب كأس الاتحاد الإنجليزي للمرة الأولى منذ 12 عامًا، وكان التغيير الأكبر هو التعاقد مع المدرب البرتغالي جوزيه مورينيو.

ويأمل مورينيو فى إهداء جماهير مانشستر يونايتد أول ألقاب الموسم الجديد، بعدما أبرم النادى العديد من الصفقات المدوية خلال فترة الانتقالات الصيفية الحالية، لتدعيم صفوف الفريق الطامح لاستعادة أمجاده على غرار السويدي زلاتان إبراهيموفيتش، كما يتطلع المدرب البرتغالى للثأر من ليستر سيتى، بعدما تسبب فى إقالته من تدريب تشيلسى الموسم الماضى، وفق «اليوم السابع».

المزيد من بوابة الوسط