صدمة: خروج كريستيانو مصابًا من النهائي

خرج قائد البرتغال ونجمها كريستيانو رونالدو مصابًا من الشوط الأول للمباراة النهائية لكأس أوروبا 2016 ضد فرنسا الجارية حاليًا على «ستاد دو فرانس» في ضاحية سان دوني الباريسية.

وأصيب رونالدو في الدقائق الأولى من اللقاء بعد احتكاك مع ديميتري باييت، وتحامل على إصابته وخضع للعلاج مرتين لكنه اضطر بعدها الى طلب استبداله في الدقيقة 24، ليشارك بدلًا منه ريكاردو كواريسما، ولا تزال نتيجة اللقاء حتى نهاية الشوط الأول التعادل (0 - 0).

المزيد من بوابة الوسط