17 ركنية و7 بطاقات في التعادل المثير بين الأهلي طرابلس والمدينة

انتهت قمة الدوري الليبي للمجموعة الثانية بالتعادل الإيجابي بهدف لمثله في المباراة المؤجلة من الأسبوع الثالث والتي أقيمت الأحد، وجمعت دربي طرابلس المدينة والأهلي طرابلس على أرضية ملعب طرابلس الدولي.

بدء فريق الأهلي طرابلس المباراة بالضغط الهجومي على مناطق دفاع المدينة ونوع من ألعابه، ورغم كل هذه المحاولات المتعددة لم يفلح في التسجيل ولكن فريق المدينة استطاع من ضربة ركينة تسجيل هدف السبق برأسية مدافعه نصر الدين في الدقيقة 29 من زمن الشوط الأول عكس مجريات المباراة.

ورغم هيمنة الأهلي في الشوط الثاني على مجريات اللقاء والبحث عن هدف التعادل والذي جاء في الدقيقة 63 عن طريق لاعبه زكر يا اللافي، وكذلك رغم عكسيات المدينة الخطيرة إلا أن الأهلي حصل على الكثير من الفرص وأهدرها برعونة وتسرع.

وألغي المساعد طلال الخباط هدفًا لمحمد صولة بدعوى التسلل وأخطر كرة كانت لمؤيد اللافي عندما ارتطمت الكرة بالعارضة، وكرة محمد صولة التي أخرجها حارس المدينة الورفلي بصعوبة.

بنتيجة التعادل يضيف كل فريق نقطة في رصيده، حيث أصبح المدينة بعد المباراة 8 نقاط من أربع مباريات 2 فوز و2 تعادل، بينما الأهلي طرابلس أصبح رصيده 5 نقاط من 2 تعادل وفوز واحد.

الأهلي طرابلس لعب في غياب المدرب المصري الجديد طارق العشري والذي خلف أخيرًا المدرب الوطني جمال أبونوارة حيث قاد الأهلي في المباراة مدرب الناشئين الوطني محمد عمر.

وشهدت المباراة أكثر من 17 ضربة ركنية، 13ركنية للأهلي، مقابل 4 للمدينة، وشهدت خروج البطاقة الصفراء للاعبي الفريقين 7 مرات.

المزيد من بوابة الوسط