يد بيرو تطيح البرازيل خارج «كوبا أميركا»

ودع المنتخب البرازيلي الأول لكرة القدم كأس «كوبا أميركا» من الدور الأول، الأحد، بخسارة أمام بيرو بهدف دون رد.

وكان التعادل دون أهداف يسيطر على اللقاء - في نتيجة كافية لتأهل البرازيل لدور الثمانية - لكن البديل راؤول رويدياز قابل كرة عرضية من أندي بولو ووضعها بيده في المرمى من مدى قريب قبل ربع ساعة من النهاية، وفق «رويترز».

واحتج لاعبو البرازيل على الهدف الذي جاء من لمسة يد واضحة، تذكر بواقعة الهدف المارادوني الشهير، وتوقفت المباراة عدة دقائق وبدا أن الحكم يتحدث إلى مساعديه وسط تردد كبير قبل أن يحتسب الهدف.

وأظهرت لقطات تلفزيونية اللاعب رويدياز يضحك على القرار، لكن الفريق البرازيلي كان يشعر بغضب شديد بعدما تسبب ذلك في الخروج من الدور الأول للمسابقة ولأول مرة منذ 1987.

وقال ميراندا مدافع البرازيل: «رأينا الكرة تصطدم بيده لكننا لا نستطيع الشكوى. قال (الحكم) إنه ناقش الأمر مع أربعة حكام وأنه لم يشاهد أي منهم لمسة اليد.. حاولت البرازيل التسجيل من الدقيقة الأولى لكن لسوء الحظ الكرة لم تكن ترغب في الدخول وهذا حال كرة القدم. إذا لم يسجل الفريق فإنه يدفع الثمن».

وأهدر إيلياس فرصة سهلة لإدراك التعادل للبرازيل في الدقيقة الثالثة من الوقت بدل الضائع بعدما فشل في التعامل مع كرة عرضية رغم أن لمسة صحيحة بسيطة كانت تكفي لهز الشباك من مدى قريب.

وتجمد رصيد البرازيل عند أربع نقاط في المركز الثالث خلف بيرو التي صعدت إلى الصدارة برصيد سبع نقاط والإكوادور التي تفوقت 4-صفر على هايتي يوم الأحد أيضًا وأصبح رصيدها خمس نقاط بالمركز الثاني.

المزيد من بوابة الوسط