أهلي طرابلس والهلال يهربان «بالمؤجلتين»

اختتمت، أمس، منافسات الجولة الثانية من دوري الدرجة الأولى الليبي لكرة القدم، وبمواجهتين مؤجلتين لحساب المجموعتين الشرقية والغربية.

في المباراة الأولى فاز فريق الهلال على دارنس 2 - صفر على أرضية ملعب البيضاء.

ترجم عبدالسلام الفيتوري هجمات فريقه الهلال على دارنس طوال الشوط الأول من المباراة إلى هدف التقدم.

في الشوط الثاني تحرر دارنس من التكتل الدفاعي وتقدم لاعبوه للهجوم من أجل تعديل النتيجة، إلا أن جميع محاولاته تحطمت على جدار الدفاع الهلالي الذي استغل المساحات التي تركها خلفه فريق دارنس جراء محاولاته الهجومية، ليتمكن المهاجم عبدالسلام الفيتوري مجددًا من إحراز الهدف الثاني له ولفريقه من هجمة مرتدة، لينهي بعده الحكم زمن المباراة بفوز الهلال بهدفين نظيفين على دارنس.

وعلى ملعب طرابلس الدولي، نجح فريق أهلي طرابلس من عبور جاره الترسانة بثلاثية نظيفة، لحساب الجولة الثانية من مجموعة المنطقة الغربية.

منذ بداية المباراة أظهر الأهلي رغبته في تحقيق الفوز الأول له، فخاض منذ البداية مباراة هجومية، أثمرت تسجيل الهدف الأول بواسطة فراس جمعة بعد تمريرة عرضية من اللاعب زكريا اللافي.

في الشوط الثاني واصل الأهلي هيمنته على مجريات اللعب مع تقدم طفيف لفريق الترسانة، ومن كرة حرة مباشرة نجح اللاعب المهدي المصري من تسجيل الهدف الثاني، قبل أن يرتكب مدافعي الترسانة خطأ خارج منطقة الجزاء استغله المهاجم مؤيد اللافي الذي أودع كرته الشباك معلنًا عن الهدف الثالث للأهلي، ليطلق بعدها حكم اللقاء محمد حروده صافرة نهاية المباراة بتفوق الأهلي بثلاثة أهداف نظيفة.

المزيد من بوابة الوسط