أوروغواي تعلن «القتال» أمام فنزويلا بدون سواريز

قرر المدير الفني لمنتخب أوروغواي لكرة القدم، أوسكار تاباريز، عدم مشاركة مهاجمه لويس سواريز في مباراة الفريق المقررة مساء اليوم الخميس (صباح غد الجمعة بتوقيت جرينتش) أمام نظيره الفنزويلي في الجولة الثانية من مباريات المجموعة الثالثة بالدور الأول لبطولة كأس أمم أميركا الجنوبية (كوبا أمريكا 2016) بالولايات المتحدة.

ورغم أهمية المباراة بالنسبة لمنتخب أوروغواي بعد هزيمته 1 / 3 أمام نظيره المكسيكي في المباراة الأولى، أشار تاباريز إلى أن أحدا لن يجبر سواريز على المشاركة بعد 17 يومًا من إصابته التي تعرض لها خلال مشاركته مع فريقه برشلونة في المباراة النهائية لبطولة كأس ملك أسبانيا.

ويحتاج منتخب أوروغواي للفوز في مباراة فنزويلا من أجل إنعاش آماله في التأهل لدور الثماني بالبطولة.

ووفقًا لوكالة الأنباء الألمانية (DPA) قال تاباريز: «لويس سواريز يمر بمرحلة علاج وتأهيل ولم يستكمل هذه المرحلة بعد، وحتى ينتهي منها ، لن نستعين به، فسواريز لاعب مهم للغاية في أداء فريقنا».

وأصيب سواريز بتمزق في عضلة الفخذ وأبدى برشلونة عدم ترحيبه بمشاركة اللاعب في مباريات الدور الأول بكوبا أمريكا مع إمكانية مشاركته بداية من دور الثمانية.

وأعرب تاباريز عن ثقته في قدرة الفريق على تحقيق الفوز والتأهل لدور الثمانية بالبطولة الحالية، وفقًا لـ«كووورة».

وقال تاباريز : «بالنسبة لنا ، مباراة فنزويلا ستكون بمثابة النهائي ولكننا مررنا بنفس الموقف في مرات عدة سابقة خسرنا فيها المباراة الأولى واجتزنا ذلك من خلال عدة نتائج جيدة في المباريات التالية».

ومن المنتظر أن يجري منتخب أوروغواي عدة تغييرات على تشكيلته عما كان في المباراة الأولى أمام المكسيك.

المزيد من بوابة الوسط