«مايكروسوفت» و«غوغل»: الصلح خير

اتفقت مجموعتا مايكروسوفت وغوغل على سحب جميع الشكاوى التي رفعتاها على بعضهما.

وقال ناطق باسم مايكروسوفت في رسالة بالبريد الإلكتروني الجمعة إن الشركة وافقت على سحب شكاواها التنظيمية المرفوعة على غوغل، الأمر الذي يعكس أولوياتها القانونية المتغيرة. أما الآن فهي ستواصل التركيز على المنافسة بقوة من أجل أعمالها ومن أجل عملائها، وفق «الوكالة العربية للأخبار التقنية».

ومن جانبها، قالت غوغل لوكالة «رويترز» في رسالة إلكترونية منفصلة إن الشركتين تريدان المنافسة بقوة على أساس مزايا منتجاتها، وليس من خلال «الإجراءات القانونية».

يُشار إلى أن الشركتين وافقتا في سبتمبر على تناسي كل النزاعات المتعلقة بانتهاك براءات الاختراع على بعضها البعض، وتسوية 18 قضية في الولايات المتحدة وألمانيا.

وكانت شركات منافسة لغوغل رفعت عليها العام الماضي دعاوى لدى الجهات التنظيمية في الولايات المتحدة تتهمها بإساءة استخدام هيمنة نظام التشغيل أندرويد للاستحواذ على سوق الإعلانات عبر الأجهزة المحمولة.

وتشير بعض توقعات المتابعين لهذا الشأن أن هذين الإثنين قد يعملان على إطلاق منتج أو خدمة مشتركة مستقبلًا، لهذا كان القرار بتصفية الخلافات فيما بينهما.