النينيو يهدد بجفاف في البرازيل وأمطار جنوبية

قال المعهد الوطني للأرصاد في البرازيل إن البلاد ستشهد على الأرجح ظاهرة نينيو معتدلة بحلول نهاية العام، وأن ذلك سيؤدي إلى تساقط أمطار مستمرة على المناطق المنتجة الحبوب وسيتسبب في حالة جفاف في شمال البلاد.

وأوضح خبير الأرصاد في المعهد فابريسيو دانيل دوس سانتوس سيلفا لوكالة «رويترز»: «إن ارتفاع درجة حرارة سطح المياه في المحيط الهادئ تشير إلى ظاهرة نينيو ضعيفة يمكن أن تنتقل إلى مرحلة متوسطة بنهاية العام».

ويمكن لظاهرة النينيو أن تتسبب في أحوال طقس شديدة الحرارة في آسيا وشرق أفريقيا وتتسبب في أمطار غزيرة وفيضانات في بعض مناطق أميركا الجنوبية، وتسببت هذه الظاهرة في ارتفاع أسعار الطعام العام 2009.

وفي البرازيل التي تماثل مساحتها مساحة الولايات المتحدة وهي من كبار الدول المصدرة السكر والبن ولحوم الأبقار وفول الصويا يمكن أن يختلف تأثير النينيو من مكان إلى آخر.

وأضاف دوس سانتوس في رسالة بالبريد الإلكتروني إن النينيو بدأ بالفعل يؤثر على شمال شرق البرازيل، حيث بدأت موجة جفاف شديدة أواخر العام 2014.