«أوبرتينيتي» يفوز بماراثون الفضاء

استطاع المسبار الفضائي «أوبرتينيتي»، الذي أُرسل إلى المريخ قبل 11 عامًا وشهرين ويعمل بالطاقة الشمسية، أن يقطع مسافة تٌقدر بنحو 26 ميلاً أو ما يقرب من 42 كيلو مترًا، في أول ماراثون على الكوكب الأحمر.

وحسب موقع «سي إن إن» هبط المسبار الفضائي على سطح المريخ، يوم 25 يناير 2004، في مهمة كانت قد حددت مدتها بثلاثة أشهر فقط.

ويقول مدير مشروع «أوبرتينتي»: إن هذه المرة الأولى التي يتجاوز فيها اختراع بشري هذه المسافة على سطح كوكب آخر.

وقد ضرب هذا المسبار الرقم القياسي الذي أنجزه مسبار «لونوخود» على سطح القمر، وسبق لـ «أوبرتينيتي» تحقيق مسافة 40 كيلو مترًا في يوليو الماضي.

المزيد من بوابة الوسط