تيم كوك يلمح إلى تجارب تجريها «أبل» على السيارات الذاتية القيادة

رئيس «أبل» تيم كوك في ولاية كاليفورنيا الأميركية، 15 سبتمبر 2020 (أ ف ب)

ألمح رئيس «أبل» تيم كوك في مقابلة نشرتها «نيويورك تايمز» إلى تجارب تجريها المجموعة العملاقة بشأن السيارات الذاتية القيادة، من دون تأكيد فكرة التحضير لإطلاق مركبة من هذا النوع أو تكنولوجيا خاصة بها.

وقال كوك، في تصريحات عبر مدونة «سواي» الصوتية: «نعشق دمج التجهيزات الإلكترونية والبرمجيات والخدمات وإيجاد نقاط تقاطع بين هذه العناصر، لأن هذا مكمن السحر برأينا.. ونحب امتلاك التكنولوجيا الأولية التي تتيح هذا كله»، وفق «فرانس برس».

لكنه رفض التعليق على تقارير أفادت عن تطوير «أبل» مركباتها الذاتية القيادة أو تكنولوجيا خاصة في هذا المجال، مذكرًا بأن المجموعة العملاقة «تستكشف أمورًا كثيرة على نطاق داخلي» لكنّ «الكثير منها لن ترى النور أبدًا. لكنّي لا أقول إن هذا سيكون مصير» السيارات الذاتية القيادة.

وأشار تيم كوك إلى أن «الاستقلالية هي التكنولوجيا الأساسية برأيي. إذا ما نظرتم إلى الأمر مليًّا، ستجدون أن السيارة هي أشبه بالروبوت بشكل من الأشكال. السيارة الذاتية القيادة هي روبوت. يمكنكم فعل أمور كثيرة مع الاستقلالية. وسنرى ما تفعله آبل».

وتسري شائعات كثيرة منذ أشهر عن إمكان عقد «آبل» شراكات مع مجموعات مصنّعة للسيارات. وفي مطلع فبراير، أعلنت وسائل إعلامية أن «آبل» اقتربت من إبرام اتفاق مع مجموعة «هيونداي» الكورية الجنوبية لإنتاج سيارات ذاتية القيادة. غير أن المجموعتين لم تؤكدا هذه المعلومات.

ورد تيم كوك أيضًا على النزاعات القانونية الدائرة مع «فيسبوك» من جهة، وشركة «إبيك غايمز» المطورة لألعاب الفيديو من جهة ثاتية.

وتتهم المجموعتان وجهات أخرى الشركة المصنّعة لهواتف «آي فون» باستغلال موقعها المهيمن لفرض شروطها بشأن العلاقات مع التطبيقات، سواء لناحية قواعد سرية البيانات أو العمولات التي تتقاضاها عبر متجرها الإلكتروني للتطبيقات (آب ستور).

وشدد تيم كوك على أن «آبل» تهتم قبل أي شيء بأمن مستخدميها. وقال: «أبل ساعدت في بناء اقتصاد يدرّ أكثر من 500 مليار دولار سنويًّا، ولا تتلقى سوى جزء يسير من هذا المبلغ.. من الصعب برأيي ألا نعتبر متجر التطبيقات (آب ستور) معجزة اقتصادية».