غلق صفحة طاه أسترالي على «فيسبوك» لترويجه معلومات مضللة

شعار «فيسبوك»، 25 مارس 2020 (أ ف ب)

أغلقت «فيسبوك» صفحة الطاهي الأسترالي بيت إيفانز بعد اتهامه باستخدام الشبكة الاجتماعية للترويج لمعلومات مضللة بشأن فيروس «كورونا المستجد».

وبات هذا الطاهي معروفا في بلاده إثر مشاركته في برنامج طبخ تلفزيوني، واستحال منذ بدء الجائحة أحد رموز الحركة الأسترالية المروجة لنظريات المؤامرة بشأن الفيروس. وكانت صفحته تضم مليون متابع.

غير أن «فيسبوك» أعلنت، الخميس، أنها لن تسمح «لأي كان بنشر معلومات مغلوطة بشأن كوفيد-19 من شأنها الإضرار بالآخرين» أو ترويج أكاذيب بشأن اللقاحات المضادة لـ«كوفيد-19»، وفق «فرانس برس».

وأوضحت الشبكة في بيان «سياستنا واضحة في شأن هذا النوع من المضامين وقد حجبنا صفحة الطاهي بيتر إيفانز على فيسبوك بسبب الانتهاكات المتكررة لهذه السياسات».

ولا تزال صفحة إيفانز موجودة على «إنستغرام»، وهي منصة تابعة لـ«فيسبوك»، ويتابعها 278 ألف شخص. وهي تضم خصوصا منشورات تشجع سكان سيدني على معارضة السلطات الصحية وعدم الخضوع للفحوص.

وتجهد كبرى المدن الأسترالية حاليا لاحتواء بؤرة للوباء شهدت انتشار أكثر من مئة حالة ما أنهى مرحلة من السيطرة على الوباء استمرت أشهرا.

وقال الطاهي في مقابلة مع وكالة «فرانس برس» قبل بضعة أشهر «الجائحة كذبة، الأمر بهذه البساطة».

وهذه ليست المرة الأولى التي تغلق فيها «فيسبوك» حسابات لشخصيات متهمة بالترويج لمعلومات مضللة، ما يعرضها لاتهامات من بعض الجهات بممارسة دور رقابي.

المزيد من بوابة الوسط