خدمة المراسلة «واتساب» تدخل خاصية الرسائل الزائلة

خدمة المراسلة «واتساب» تدخل خاصية الرسائل الزائلة (أ ف ب).

أعلنت خدمة المراسلة «واتساب» التابعة لـ«فيسبوك» أنها ستدخل خاصية جديدة تتيح زوال الرسائل في غضون سبعة أيام، لتعزز موقعها التنافسي بوجه «سناب شات» التي تشكِّل ميزة الرسائل الزائلة إحدى أبرز نقاط قوتها».

وأوضحت «واتساب» التي يستخدمها أكثر من ملياري شخص حول العالم، في منشور عبر مدونة أنها باتت تتيح للمستخدمين الاختيار بين الاحتفاظ بالرسائل أو تركها تزول تلقائيًّا بعد سبعة أيام، بحسب «فرانس برس».

وفي إمكان المستخدمين حاليًا الاطلاع على سجل محادثاتهم عبر «واتساب» كاملاً.

وقالت الخدمة في منشورها: «الرسائل المتبادلة عبر واتساب حاليًا تبقى بصورة دائمة. ولكن باستثناء الرغبة في استذكار الأحاديث مع الأصدقاء والعائلة، من غير الضروري أن تبقى الرسائل التي نبعث بها إلى الأبد».

خاصية تتيح إزالة الرسائل
وأضافت: «هدفنا هو أن نجعل المحادثات عبر واتساب تشبه تلك التي يتبادلها الناس وجهًا لوجه، ما يعني ألا حاجة لأن تكون أبدية. لذا نحن متحمسون إزاء فكرة إدخال خاصية تتيح إزالة الرسائل».

وكانت «فيسبوك» المالكة لـ«واتساب» أدخلت خاصية مشابهة على منصتها للمراسلة «ماسنجر»، بهدف الإفادة من هذه الميزة التي سمحت لـ«سناب شات» بالتمايز عن بقية الشبكات الاجتماعية.

وأوضحت «واتساب» أنها اختارت مهلة الأيام السبعة هذه «للتمكن من العودة إلى قائمة التبضع أو عناوين المتاجر التي تلقيتموها قبل أيام إذا ما كنتم لا تزالون في حاجة إليها، كما أنها ستزول عندما تنتفي الحاجة إليها». ويأتي هذا الإعلان في ظل التراجع الذي تشهده «فيسبوك» في مواجهة «سناب شات» و«تيك توك» في أوساط المستخدمين الشباب.

كما أن «إنستغرام» التابعة أيضًا لـ«فيسبوك»، تواصل التقدم لدى هذه الفئات الشابة، لكن بوتيرة أبطأ. وبيّن تحقيق أجرته أخيرًا مؤسسة «بابير جافراي» أن «سناب شات» هي الشبكة الاجتماعية المفضلة لدى المراهقين الأميركيين، تليها «تيك توك» التي تقدمت على «إنستغرام».

كلمات مفتاحية

المزيد من بوابة الوسط