تغريم «آبل» 503 ملايين دولار.. إليك القصة

صورة مؤرخة في 19 اكتوبر 2020 لأحد متاجر آبل في بكين (أ ف ب)

حكم على شركة «آبل» بدفع 503 ملايين دولار، لانتهاكها تكنولوجيا شبكة خاصة افتراضية لشركة أخرى.

وقطعت هيئة محلفين في تكساس، الجمعة، بحق شركة أمن البرمجيات «فيرنت إكس» في هذه الغرامة، خاصة وأنها حاصلة على براءة اختراع بخصوص الشبكة، حسب «فرانس برس».

وتناولت المعركة القضائية بين شركة «فيرنت إكس»، ومقرها في نيفادا، ومجموعة «آبل» مسألة أمن نقل البيانات في أجهزة مثل «آيفون» و«آيباد» و«آيبود تاتش» وفقا لوثائق المحكمة.

وقالت «آبل»: «نشكر أعضاء هيئة المحلفين على وقتهم ونقدر بحثهم في هذه القضية، لكننا نشعر بخيبة أمل من الحكم وسنقدم استئنافا».

وأضافت «استمرت هذه القضية لأكثر من عقد، مع براءات اختراع لا علاقة لها بالعمليات الأساسية لمنتجاتنا والتي وجد مكتب براءات الاختراع أنها غير صالحة».

من جهة أخرى، أكدت «فيرنت إكس» في الدعوى أن وظائف الشبكات الافتراضية الخاصة (في بي إن) التابعة لآبل تستخدم تقنيتها الحاصلة على براءة اختراع.

ويقع مقر «فيرنت إكس» في ولاية نيفادا، لكن عادة ما تقام دعاوى براءات الاختراع في الولايات التي يعثر فيها على هيئة محلفين أكثر ميلا إلى الحكم ضد عمالقة سيليكون فالي.

وتعتمد «فيرنت إكس» التي لم تتمكن من اكتساب شعبية ببرمجياتها الخاصة، على حقوق براءات الاختراع لإيراداتها، وفقا لتقرير «دالاس مورنينغ نيوز» بشأن حكم هيئة المحلفين.

وقالت آبل «مثل هذه القضايا لا تؤدي إلا إلى تقويض الابتكار وإلحاق الضرر بالمستهلكين».

المزيد من بوابة الوسط