صندوق «آيفون 12» يثير غضب عشاق هواتف «أبل»

(أرشيفية: الإنترنت)

في خطوة تسببت في حالة من الجدل على مواقع التواصل الاجتماعي، أعلنت شركة «أبل» الأميركية أن صندوق هاتفها الذكي الجديد «آيفون 12» لن يتضمن سماعات أذن سلكية أو محولا للطاقة.

ويقول خبراء إن هذه الخطوة من شأنها أن تساعد شركة «أبل» على تعويض تكاليف إنشاء أول هاتف ذكي مزود بتقنية شبكات الجيل الخامس للإنترنت، وفق «سكاي نيوز».

وسيتعين على مستخدمي «آيفون 12» شراء سماعات ومحول للطاقة بشكل منفصل.

وقالت ليزا جاكسون، التي تشرف على المبادرات البيئية والاجتماعية في شركة «أبل»، إن إزالة المنتجات من الصندوق ستكون أفضل للبيئة، لأنها تقلل من النفايات.

وأوضحت شركة «أبل» أنها تريد أن تكون محايدة بنسبة 100% بشأن انبعاثات الكربون في سلسلة التوريد والمنتجات الخاصة بها بحلول العام 2030.

وأكدت جاكسون أن صندوق «آيفون 12» سيكون أيضًا أصغر حجمًا وأخف وزنا.

وقال جاكسون عن التغييرات التي أجرتها شركة «أبل» لتقليل انبعاثات الكربون: «نأمل أن يحذو الآخرون حذونا، مما يجعل هذا التأثير أقل على كوكبنا».

وفقًا للشركة، يوجد أكثر من 700 مليون سماعة لا سلكية ومليارا محول للطاقة من «أبل» في العالم. ويكلف زوج السماعات ومحول الطاقة شركة «أبل» 19 دولارًا لكل منهما.

كما أن عدم وجود سماعات الأذن ومحول الطاقة يساعد في خفض سعر الهاتف.

وكشفت شركة «أبل»، الثلاثاء، عن أربعة هواتف جديدة من «آيفون 12»، جميعها يدعم شبكات الجيل الخامس، وتتضمن ميزات جديدة لا سيما في ما يتعلق بالكاميرا والمعالج والصلابة.

والهواتف الجديدة هي «آيفون 12» بسعر يبدأ من 799 دولارا، و«آيفون 12 برو» بسعر يبدأ من 999 دولارا، و«آيفون 12 برو ماكس» بسعر يبدأ من 1099 دولارا، و«آيفون 12 ميني» بسعر يبدأ من 699 دولارا.

المزيد من بوابة الوسط