مهمة لإنقاذ 70 حوتا عالقا

أحد الحيتان الحدباء يسبح في نهر إيست أليغايتر بمتنزه كاكادو الوطني الأسترالي (أ ف ب)

يبذل عدد من الخبراء جهودهم لإنقاذ نحو سبعين حوتًا علقت، عند خليج في تاسمانيا جنوب أستراليا.

وعلقت الحيوانات في خليج ماكويري هاربر، الذي يغلقه ممر ضيق عند السواحل الغربية، وهو موقع للحياة البرية في الجزيرة يضم عددًا قليلًا من السكان. وهي ربما جنحت عند جرف رملي، حسب «فرانس برس»، الإثنين.

وأوفدت الشرطة عناصرها إلى المكان، كما يتوقع وصول خبراء في الحيتان لتقويم الوضع، وفق وزارة البيئة في تاسمانيا.

وأشارت الوزارة في بيان إلى أن «فرقًا أخرى مع معدات إنقاذ للحيتان ستصل في وقت لاحق».

وقد تكون هذه الحيوانات من نوع الحيتان الطيارة، غير أن هذه المعلومات غير مؤكدة بعد.

وتشهد تاسمانيا باستمرار حالات جنوح لثدييات بحرية، غير أن هذه الحادثة مقلقة بدرجة أكبر نظرًا إلى العدد الكبير من الحيوانات المعنية.

ووقعت الحادثة بعدما اهتمت وسائل الإعلام، في الأيام الأخيرة، بمصير حيتان حدباء ضلت مسارها في أنهر تنتشر فيها التماسيح في شمال أستراليا، وفق هيئة إدارة المتنزهات الوطنية.

وذكرت هيئة إدارة المتنزهات الأسترالية أن اثنين من الحيتان عادا على ما يبدو إلى البحر، قبل نحو عشرة أيام بعد رصدهما بداية في نهر إيست أليغايتر في متنزه كاكادو الوطني.
غير أن السلطات تراقب حوتًا ثالثًا رُصد على بعد عشرين كيلومترًا عند أعلى النهر.

وذكرت قناة «إيه بي سي» العامة أن الحوت الذي أمضى 17 يومًا في هذا النهر، رُصد أخيرًا في عرض البحر قبالة سواحل داروين.

المزيد من بوابة الوسط