الحرائق تهدد محمية للفهود في بانتانال البرازيلية

فهد في حديقة فنسان للحيوانات في باريس، 24 أغسطس 2018 (أ ف ب)

تهدد الحرائق المستعرة في بانتانال، أوسع منطقة رطبة مدارية على الأرض، محمية طبيعية تضمّ أكبر عدد من الفهود في العالم، حسب ما كشفت السلطات البرازيلية.

وجاء في بيان صادر عن حكومة ولاية ماتو غروسو: «أرسل جهاز الإطفاء في الجيش فريقي دعم لاحتواء حريق في متنزّه إنكونترو داس أغواس»، مع الإشارة إلى أن «العناصر الجدد ينضمون إلى 46 عنصرا يحاولون إخماد الحريق على هذه الجبهة»، وفق «فرانس برس».

وأُسعفت امرأة وسبعة أطفال في المنطقة بعدما التهمت النيران منزلهم، وفق ما أفاد البيان.

وتشهد بانتانال الواقعة في أقصى جنوب غابة الأمازون المطيرة والتي تمتدّ من البرازيل إلى باراغواي وبوليفيا، هذه السنة حرائق غير مسبوقة.

وسُجّل عدد من الحرائق هذا العام «12102» هو أعلى من مجموع ما سجّل في 2018 و2019 معا، وفق بيانات وكالة الفضاء الوطنية في البرازيل «آي إن بي آي».

والمنطقة معروفة بتنوّعها الحيوي الواسع وبفهودها التي يصنّفها الاتحاد الدولي لحفظ الطبيعة على أنها من الأنواع «شبه المهددة».

وتبلغ مساحة متنزّه إنكونترو داس أغواس الذي تتقاطع فيه خمسة أنهر 109 آلاف هكتار في الوسط الغربي للبرازيل.

ويسعى عناصر الإطفاء إلى حماية فنادق المنطقة ومزارعها، بالإضافة إلى المتنزّه، وفق بيان حكومة الولاية.

وتشهد البرازيل حرائق أخرى في غابة الأمازون يقول خبراء إن المزارعين ومربّي المواشي عمدوا إلى إشعال معظمها لاستصلاح الأراضي.

المزيد من بوابة الوسط