رحيل مسؤولين كبار بشركة «يوبيسوفت» بعد اتهامات بالتحرش

رحيل مسؤولين كبار بشركة «يوبيسوفت» بعد اتهامات بالتحرش (أ ف ب)

أعلنت شركة «يوبيسوفت» لإنتاج ألعاب الفيديو التي يواجه بعض كوادرها اتهامات بالاعتداء والتحرش الجنسيين، رحيل مسؤولين كبار عدة من صفوفها من بينهم المسؤول الثاني فيها ومديرة الموارد البشرية.

وأوضحت الشركة الفرنسية التى تضم 18 ألف موظف عبر العالم، وتعد أكبر المجموعات المنتجة لألعاب الفيديو، في بيان نُـشر الأحد، أن الإجراءات التي تشمل أيضًا رئيس استوديوهات «يوبيسوفت» في كندا «أتت بعد فحص دقيق أجرته الشركة ردًّا على ادعاءات واتهامات في الفترة الأخيرة بإساءة السلوك وتصرفات غير لائقة»، وأكدت تصميمها «على تطبيق تغييرات كبيرة في ثقافة عملها»، وفقًا لوكالة «فرانس برس».

وفي التفاصيل اختار المسؤول الثاني في الشركة، سيرج هاسكويه، الاستقالة من منصبه كرئيس لدائرة الابتكار مع مفعول فوري، وسيتولى المنصب بالإنابة إيف غيمو رئيس مجلس إدارة «يوبيسوفت» على ما أوضحت الشركة التي أعلنت في 26 يونيو أنها تحقق في ادعاءات عنف وتحرش جنسيين طالت كوادر في دول عدة.

وقال غيمو في البيان: «عجزت يوبيسوفت عن ضمان بيئة عمل آمنة لموظفيها، فكل تصرف مضر يتعارض تمامًا مع القيم التي لم أساوم ولن أساوم يومًا عليها».

وسيشرف غيمو «شخصيًّا على تغيير جذري في طريقة عمل فرق الابتكار» على ما أكدت الشركة التي تقف وراء ألعاب ناجحة جدًّا مثل «أساسنز كريد» و«فار كراي» ورايمان» و«ذي كرو».

المزيد من بوابة الوسط