حوت أحدب يتجول في مونتريال

حوت أحدب قبالة برينس روبرت في مقاطعة بريتيش كولومبيا الكندية في يوليو 2018 (أ ف ب)

ما يعد أمرا نادر الحدوث، رصد حوت أحدب تائه على الأرجح، منذ السبت في مونتريال.

وتقع المدينة الكبيرة في كيبيك، على بعد مئات الكيلومترات من الموطن الطبيعي لهذا الحيوان الثديي البحري، وفق «فرانس برس».

وسبح الحوت وهو الأرجح نفسه الذي رصد قبل أيام قليلة في مدينة كيبيك، في نهر سان لوران قبل أن يصل صباح السبت إلى مونتريال على ما قالت ماري-إيف مولر الناطقة باسم شبكة كيبيك لطوارئ الثدييات البحرية.

طالع: صورة نادرة تظهر أسد بحر بين فكّي حوت أحدب

شوهد الحوت، الذي يقدر عمره بين سنتين وثلاث سنوات، عصر الأحد، قرب جسر جاك كارتييه.

وقالت «هي المرة الأولى التي يرصد فيها حوت أحدب في مونتريال» الواقعة على بعد اكثر من 400 كيلومتر من الموطن الطبيعي لهذا الحيوان البحري في خليج سان لوران.

وأوضحت أن «مزيجا من العوامل» قد يفسر وصول الحوت من هذه المسافة البعيدة «فنظرا إلى سنه الصغيرة يرجح أن يكون تاه خلال الصيد أو ارتكب أخطاء ملاحية» خلال عمليات استكشافية. وأضافت مولر «قد يكون الحوت تعقب طرائد وأكمل طريقه».

وأرسل فريق متخصص للتحقق من صحة الحوت. وأشارت مولر إلى أن الحوت «قد يبقى لأشهر عدة» في مونتريال. ومن غير المتوقع القيام بعملية لإعادة توجيه الحوت راهنا، لأنها قد تكون خطرة.

وأكدت مولر أن «الحوت في صحة جيدة راهنا وهو يأكل بحرية والخيار الأفضل هو جعل الطبيعة تأخذ مجراها» مع الأمل في أن يسلك الحيوان بمفرده «طريق العودة إلى عائلته».

ويراوح طول حوت أحدب بين 13 و17 مترا، وقد يصل وزنه إلى 40 طنا في سن البلوغ.

المزيد من بوابة الوسط