دخان حرائق أستراليا مسؤول عن مئات الوفيات

إطفائي يمر بأشجار تحترق حول مدينة ناورا الأسترالية، 31 ديسمبر 2019 (أ ف ب)

تسبب الدخان المنبعث من حرائق الغابات التي أتت على مساحات شاسعة في أستراليا بوفاة 445 شخصًا وإدخال أكثر من أربعة آلاف آخرين إلى المستشفى، بحسب أخصائية جرى الاستماع إليها الثلاثاء، في إطار تحقيق فتحته الحكومة بشأن هذه الكارثة.

وقضى أكثر من ثلاثين شخصًا في النيران التي أتت أيضًا على آلاف المساكن منذ اندلاعها في سبتمبر وحتى توقفها في فبراير، وفق «فرانس برس».

وقالت أخصائية في الصحة البيئية استمعت إليها الثلاثاء، لجنة التحقيق الملكية المكلفة تحضير أستراليا بصورة أفضل لمواجهة الكوارث الطبيعية، إن حصيلة الخسائر البشرية للحرائق أعلى بكثير من الرقم المعلن إذا ما أُخذت في الاعتبار تبعات الدخان المنبعث من النيران.

وأوضحت فاي جونستون الأستاذة المساعدة في معهد منزيس للبحث الطبي في جامعة تاسمانيا أن بحوثها تظهر وفاة 445 شخصًا جراء الحرائق، إضافة إلى دخول 3340 شخصًا إلى المستشفى وإدخال 1373 شخصًا إلى قسم الطوارئ.

وأضافت: «تشير تقديراتنا إلى أن النفقات الصحية المتصلة بالوفيات المبكرة والعلاجات في المستشفيات بلغت ملياري دولار أسترالي (1.32 مليار دولار أميركي»).

ولفتت جونستون إلى أن هذا المبلغ «أعلى بعشر مرات» من النفقات خلال السنوات الماضية.

وغطت سماء سدني لأسابيع عدة سحابة سميكة من الضباب السام في ظل احتراق مساكن كثيرة في المدينة الأكثر تعدادًا بالسكان في البلاد.

وشكلت مكافحة الحرائق في أستراليا محور تحقيقات كثيرة جاءت نتائجها متضاربة. ومن المفترض رفع تقرير عن التحقيق الدائر حاليًا قبل 31 أغسطس، أي قبل بدء موسم الحرائق المقبل.

المزيد من بوابة الوسط