«Zoom» تسمح لعملائها بالتحكم في مراكز توجيه المكالمات

ابتداءً من 18 أبريل، ستتيح منصة «Zoom» لعملاء النسخة المدفوعة اختيار مراكز البيانات، التي يمكن توجيه المكالمات من خلالها.

وتأتي التغييرات بعد أن وجد تقرير صادر عن مختبر «Citizen Lab» بجامعة تورنتو أن «Zoom» ولدت مفاتيح تشفير، لبعض المكالمات من الخوادم في الصين، حتى لو لم يكن هناك أي شخص موجود في الصين ضمن المكالمة، وفق «البوابة العربية للأخبار التقنية»، الثلاثاء.

وقفز عدد مستخدمي «Zoom» من 10 ملايين مستخدم يوميًّا في ديسمبر إلى أكثر من 200 مليون مستخدم يوميًّا في مارس، حيث توافد الناس على الخدمة أثناء تواجدهم في المنزل بسبب وباء «كورونا».

وأعلنت المنصة أن عملاء النسخة المدفوعة سيكون بإمكانهم الاشتراك أو إلغاء الاشتراك في منطقة مركز بيانات معينة، وذلك بالرغم من أن العمل لن يتمكن من إلغاء الاشتراك في منطقته الافتراضية، وتوجد مراكز بيانات الخدمة في أستراليا وكندا والصين وأوروبا والهند واليابان وهونغ كونغ وأميريكا اللاتينية والولايات المتحدة.

طالع: شركة «أمازون» تلغي مشاركتها في مؤتمر برشلونة للاتصالات

ولا يستطيع عملاء النسخة المجانية تغيير منطقة مركز البيانات الافتراضية، لكن لن توجه البيانات عبر الصين لأي عميل خارج الصين.

ونشر مختبر «Citizen Lab» في 3 أبريل تقريرًا يصف كيفية استخدم نظام تشفير «Zoom» المفاتيح المولدة عبر الخوادم في الصين، مما يعني نظريًّا أن المسؤولين الصينيين يمكنهم مطالبة «Zoom» بالكشف عن مفاتيح التشفير هذه للحكومة.

وقال إريك يوان، الرئيس التنفيذي لشركة «Zoom»، إن الخدمة فشلت في التنفيذ الصحيح لأفضل ممارسات الحماية الجغرافية المعتادة في ظل الاندفاع لتوفير سعة إضافية لتلبية الحاجة الكبيرة للمنصة أثناء جائحة فيروس «كورونا»، مضيفًا أن المنصة سمحت لاجتماعات معينة بالاتصال بالأنظمة في الصين، لكن لم يكن هذا هو السلوك المقصود وأن الشركة صححت المشكلة.

وأعلن الرئيس التنفيذي للشركة أن المنصة ستتوقف عن تطوير الميزات لمدة 90 يومًا في سبيل التركيز على إصلاح مشكلات الخصوصية والأمان.