كشف أسباب تأجيل إرسال «ناؤوكا» المخصصة للمحطة الفضائية

وس كوسموس كانت تنوي إرسال وحدة ناؤوكا (العلم) نحو قاعدة بايكونور الفضائية في كازاخستان 19 مارس (الإنترنت)

أجلت مؤسسة «روس كوسموس» الروسية عملية إرسال وحدة «ناؤوكا» المخصصة للمحطة الفضائية إلى القاعدة التي ستطلق منها في كازاخستان.

وقال رئيس مركز «خرونيتشيف» الروسي لصناعات الفضاء، أليكسي فاراتشكو: «إن روس كوسموس كانت تنوي إرسال وحدة ناؤوكا (العلم) نحو قاعدة بايكونور الفضائية في كازاخستان 19 مارس، لكن العملية ستؤجل بضعة أسابيع كون الخبراء قرروا إجراء عمليات فحص إضافية لأجزائها».

وأضاف «التأخير ليس له علاقة بالإجراءات المتبعة في كازاخستان لمنع انتشار عدوى كورونا، إنما لإنجاز العمل بدقة وعلى أكمل وجه»، وفق«روسيا اليوم».

وكان مدير مؤسسة «روس كوسموس» الروسية، دميتري روغوزين، أشار في وقت سابق إلى أن إطلاق وحدة «ناؤوكا» الجديدة نحو المحطة الفضائية الدولية قد يؤجل من صيف 2020 إلى نهاية العام الجاري، ولذلك ستنتقل مهمة التدريب على استقبال هذه الوحدة في الفضاء من أفراد البعثة رقم 63 إلى أفراد البعثة 64 الذين سيتوجهون إلى المحطة في وقت لاحق من هذا العام.

وبدأت روسيا بتطوير وحدة «ناؤوكا» ومعناها (العلم) عام 1995 لتكون بديلا عن وحدة «زاريا» المخصصة للمحطة الفضائية الدولية، وكان من المفترض أن تطلق هذه الوحدة منذ سنوات لكن العملية أجلت عدة مرات بسبب التعديلات التي أدخلت عليها.

وصممت الوحدة لتكون متعددة الاستخدامات، وزودت بمعدات قادرة على توليد الأكسجين لـ6 أشخاص، ومعدات مهمة لبقاء الرواد في الفضاء، ومعدات تساعد على إجراء التجارب العلمية على متن المحطة.