«ميثاق أوروبي للبلاستيك» لتحسين عملية إعادة التدوير

زجاجات بلاستيك مستعملة في حاوية في بانكوك،4 مارس 2020 (أ ف ب)

أُطلق في بروكسل الجمعة، «الميثاق الأوروبي للبلاستيك» بمبادرة من فرنسا وهولندا، وهو تعاون بين الدول والشركات والمنظمات غير الحكومية لوضع أهداف طموحة لإعادة التدوير بحلول العام 2025.

ويسعى المشاركون في المشروع إلى «إدارة دورة حياة البلاستيك بشكل أفضل» بحلول العام 2025، وفق «فرانس برس».

ومن بين الأهداف المطروحة أن تكون العبوات البلاستيك والأغلفة المخصصة للاستخدام الواحد قابلة لإعادة الاستخدام أو لإعادة التدوير على الأقل، وخفض المنتجات البلاستيكية بنسبة 20% وزيادة قدرات إعادة التدوير.

وانضمت إلى المشروع إلى حد الآن 16 حكومة و66 شركة بما فيها أسماء بارزة مثل «كارفور» و«سويز» و«بوندويل» و«نسله»، بالإضافة إلى منظمات غير حكومية.

والمشاركة في هذه المبادرة طوعية، لكنه سيتم إعداد تقرير سنوي حول أداء الجهات المشاركة والتقدم المحرز في التزاماتها.

وأكدت وزيرة الدولة لشؤون البيئة في فرنسا برون بوارسون، في بيان من بروكسل، «نظرًا إلى أننا رواد هذا الميثاق الأوروبي، فنحن نعطي التوجيهات بالنسبة للسياسات العامة التي نريد أن نراها مطبقة قريبًا في الاتحاد الأوروبي».

ودعا زميلها الهولندي ستينتييه فان فيلدهوفن الجميع إلى بذل الجهود لإعادة استخدام المواد البلاستيكية في المستقبل.

وقال: «من أغلفة ألواح الشوكولاتة إلى زجاجات الشامبو.. إنها ليست مهمة سهلة».

المزيد من بوابة الوسط