إطلاق خدمة «فيسبوك باي» للدفع

أعلنت «فيسبوك» عدم وجود علاقة بين عملتها الرقمية المنتظرة «ليبرا» وخدمتها للدفع «فيسبوك باي»، التي تحوي خصائص موجودة في تطبيقاتها المختلفة، التي أطلقتها الثلاثاء.

ومن شأن «فيسبوك باي» السماح بشراء منتجات بصورة مباشرة عبر «فيسبوك» أو «إنستغرام»، وأيضًا بالمشاركة في حملات لجمع التبرعات أو إرسال المال إلى الأصدقاء عبر تطبيق المحادثة «مسنجر».

وسيتمكن المستخدمون إذا ما رغبوا في ذلك، إدخال وسيلة الدفع المفضلة لديهم (بطاقة مصرفية أو حساب «باي بال» مثلًا) مرة واحدة فقط، وفق «فرانس برس».

وأوضحت ديبورا ليو نائبة رئيس «فيسبوك» المكلفة منصة «ماركت بلايس» عبر الشبكة أن «المدفوعات تعالَج بالشراكة مع شركات بينها باي بال وسترايب وشركات أخرى حول العالم».

وفي مطلع أكتوبر، انسحبت خدمات الدفع «باي بال» و«سترايب» (إضافة إلى «فيزا» و«ماستركارد» وشركات أخرى) من «ليبرا»، مشروع العملة الرقمية من «فيسبوك»، إثر الضغط المتزايد من الهيئات الناظمة في الولايات المتحدة والخارج.

وتبدي سلطات عدة قلقها من استخدامات خبيثة محتملة للعملة، متوقفة خصوصًا عند السمعة السيئة للمجموعة الأميركية العملاقة على صعيد السرية وحماية البيانات الشخصية.

وشددت ديبورا ليو في بيان عبر الإنترنت على أن «فيسبوك باي أُنشئت على أساس بنية تحتية مالية وشراكات موجودة أصلًا، وهي منفصلة عن محفظة كاليبرا التي ستستخدَم في شبكة ليبرا».

واعتبارًا من الأسبوع الحالي، سيصبح في الإمكان استخدام «فيسبوك باي» عبر تطبيق «مسنجر» في الولايات المتحدة لإجراء عمليات حشد أموال وشراء للألعاب، فضلًا عن شراء تذاكر للمناسبات وتحويل أموال بين أفراد وشراء بعض المنتجات على «ماركت بلايس».

وأضافت ديبورا ليو: «مع الوقت، نعتزم جعل خدمة فيسبوك باي متوافرة لعدد أكبر من الأشخاص وفي أماكن أكثر، بما يشمل إنستغرام وواتساب».
 

المزيد من بوابة الوسط