الروبوت «فيودور» يغادر محطة الفضاء الدولية بنجاح

الروبوت فيودور (أ ف ب)

غادر الروبوت «فيودور» محطة الفضاء الدولية بنجاح، أمس الجمعة، بعد أسبوعين من محاولة التحام فاشلة في المحطة أدت إلى تأخر وصوله.

وبثت وكالة الفضاء الروسية «روسكوسموس» صورا مباشرة للمركبة الفضائية «سويوز إم إس -14» وهي تغادر محطة الفضاء الدولية متوجهة إلى كازاخستان، حسب «فرانس برس».

و«فيودور» هو أول روبوت بملامح بشرية ترسله روسيا إلى الفضاء، علما بأن اليابان ووكالة الفضاء الأميركية «ناسا» استخدمتا تكنولوجيا مماثلة في السابق.

اقرأ أيضا: التحام مركبة «سويوز» الناقلة للروبوت «فيودور» بمحطة الفضاء الدولية 

وذكرت وسائل إعلام روسية أن رواد الفضاء في المحطة اختبروا قدرة «فيودور» على عكس تحركات البشر أثناء ارتدائهم البدلات المخصصة للعمل خارج المحطة. وستنفذ مثل هذه الروبوتات في المستقبل عمليات خطرة مثل المشي في الفضاء، وفقا لوكالة الفضاء الروسية.

كان من المقرر أن يصل الروبوت إلى محطة الفضاء الدولية في 24 أغسطس، لكن مركبة «سويوز» فشلت في الالتحام بالمحطة، مما أدى إلى تأخير مدته ثلاثة أيام.

وتتزامن عودة «فيودور» إلى الأرض بعد فترة وجيزة من توبيخ الرئيس فلاديمير بوتين مسؤولي «روسكوسموس» لتأخرهم في العمل على قاعدة فضائية في أقصى الشرق الروسي، حسب «فرانس برس».

المزيد من بوابة الوسط