«سامسونغ» تطلق هاتفها القابل للطي

«سامسونغ فولد» أول هاتف قابل للطي سيكون متوافرا بأسواق كوريا الجنوبية (أ ف ب)

أعلنت شركة «سامسونغ» الكورية الجنوبية، اليوم، أن هاتفها الذكي الجديد القابل للطي سيكون متوافرًا بدءا من غد، الجمعة، في كوريا الجنوبية بعد أربعة أشهر على إرجاء طرحه في السوق بسبب مشكلات تتعلق بالشاشة.

واحتاجت الشركة الأولى عالميا في مبيعات الهواتف الذكية إلى ثماني سنوات لتطوير «غالاكسي فولد»، إلا أنها اضطرت في نهاية أبريل إلى إرجاء طرحه في السوق، بعدما أبلغت مجموعة أولى من مجربيه بتشققات في الشاشة القابلة للطي بعد أيام قليلة من بدء استخدامه، وفقًا لوكالة «فرانس برس».

كانت الشركة تعول على إطلاق هذا الجهاز البالغ سعره 2000 دولار لإنعاش الطلب، بعد تراجع في أرباحها بسبب تباطؤ السوق ومنافسة متزايدة من شركات صينية، وشكل تأجيل طرح الجهاز ضربة قوية للشركة، التي جعلت من التميز والابتكار التكنولوجي علامتها الخاصة، خصوصًا أنه أتى بعد ثلاث سنوات على سحب جهاز «غالاكسي نوت 7» من الأسواق بسبب مشكلة اشتعال بطاريات.

وبعد أشهر أمضتها في تحسين «غالاكسي فولد»، الذي يمكنه العمل بشبكة الجيل الخامس الجديدة، أعلنت «سامسونغ» أن الجهاز سيكون متاحًا في كوريا الجنوبية بدءا من غد، الجمعة، ومن ثم في عدة أسواق، لا سيما الولايات المتحدة وفرنسا.

ويروج لـ«غالاكسي فولد» على أنه أول هاتف ذكي قابل للطي في العالم، بينما يخوض منافسو «سامسونغ» مثل «هواوي» الصينية هذا السباق.

المزيد من بوابة الوسط