كولومبيا تقدم ميثاقا إقليميا عن الأمازون للأمم المتحدة

الرئيس الكولومبي إيفان دوكيه في بوغوتا (أ ف ب)

أعلن الرئيس الكولومبي إيفان دوكيه الأحد عن نيته تقديم مشروع ميثاق إقليمي للحفاظ على الأمازون للجمعية العامة للأمم المتحدة المزمع انعقادها في سبتمبر في نيويورك.

وقال رئيس الدولة الكولومبية «نريد بلورة ميثاق بين البلدان التي تتشارك أراضي الأمازون»، وأردف «نحن لا نواجه حرائق شبيهة بتلك التي تجتاح البرازيل، لكن لا بدّ من الاتّقاء من هذه الكوارث»، حسب «فرانس برس».

ويعتزم الرئيس اليميني عرض هذا الميثاق قبل تقديمه إلى الأمم المتحدة خلال الاجتماع الذي سيجريه مع نظيره البيروفي مارتن فيزكارا الثلاثاء في البيرو، والسبت، أطلق دوكيه نداء إلى «المجتمع الدولي ليعي أن الخطابات لا تكفي بل المطلوب هو أدوات ودعم علمي للحفاظ على الرئة الأمازونية».

وتمتدّ غابة الأمازون على البرازيل وكولومبيا والبيرو وبوليفيا وفنزويلا، فضلًا عن غيانا وغويانا الفرنسية وسورينام والإكوادور، وتشهد غابة الأمازون في البرازيل حرائق هائلة ارتفعت بواقع 1130 حريقًا في خلال 24 ساعة، بحسب المعهد الوطني للأبحاث الفضائية.

وأرسلت السلطات الأحد طائرتين من طراز «سي-130 هيركوليس» لإخماد النيران إثر ضغوط المجتمع الدولي.

المزيد من بوابة الوسط