يوليو 2019 أكثر الأشهر حرّا في العالم

درجة الحرارة بحسب بيانات خدمة «كوبرنيكوس» الأوروبية حول التغير المناخي (أ ف ب)

شهد العالم في يوليو 2019 أكثر الأشهر حرّا على الإطلاق، إذ سجلت خلاله حرارة قياسية تخطت تلك المسجّلة في الشهر عينه من العام 2016، بحسب بيانات خدمة «كوبرنيكوس» الأوروبية حول التغير المناخي.

وقال جان - نويل تيبو رئيس الخدمة في بيان إن «يوليو هو عادة أكثر أشهر السنة حرّا في العالم، لكن بحسب بياناتنا، يوليو 2019 هو أيضًا بفارق بسيط أكثر الأشهر حرّا التي يتمّ تسجيلها»، وفق «فرانس برس».

وأشار إلى أنه «من المتوقع أن تواصل درجات الحرارة القصوى في العالم ارتفاعها في ظلّ استمرار انبعاثات غازات الدفيئة وتأثيرها على مستويات الحرارة».

وبحسب معطيات «كورنيكوس»، كانت الحرارة في يوليو 2019 أعلى بـ 0,04 درجة من المستوى القياسي السابق المسجّل في يوليو 2016 بتأثير من ظاهرة إل نينيو.

وهذا الفارق ضئيل جدًا بحيث قد لا تتوصّل هيئات أخرى تجمع بيانات من هذا القبيل إلى الخلاصة عينها، وفق ما جاء في بيان «كوبرنيكوس». ولم تنشر بعد الوكالة الأميركية للمحيطات والغلاف الجوي (نوا) بياناتها لشهر يوليو 2019.

وبحسب «كوبرنيكوس»، كانت الحرارة المسجلة في يوليو 2019 أعلى بـ 0,56 درجة من المعدّل السائد في الفترة 1981-2000، وأعلى بحوالى 1,2 درجة مئوية من المستويات المسجّلة قبل الثورة الصناعية، وهي الحقبة المرجعية لخبراء الأمم المتحدة.