سحب «ماكبوك برو» القديمة خوفًا من احتراقها

خوفًا من احتراق البطارية، قررت «آبل» سحب بعض حواسيب «ماكبوك برو» القديمة، بسبب السخونة الزائدة.

ويطال هذا القرار حواسيب «ماكبوك برو» 15 إنشا المزوّدة بشاشات ريتيا والتي سوّقت بين سبتمبر 2015 وفبراير 2017، بحسب المجموعة، التي اقترحت ان تستبدل بطارياتها بالمجان، وفق «فرانس برس».

وهو يطال عدة بلدان، من بينها الصين حيث قد يكون هذا الخلل يشوب 63 ألف حاسوب محمول، بحسب ما أفادت الإدارة الوطنية لتنظيم السوق.

وكشفت الهيئة الصينية ست حالات من السخونة الزائدة للبطاريات، في حواسيب محمولة مشمولة بقرار السحب في الصين.

وأفادت «آبل» من جهتها بأنها لم تبلّغ بأي إصابات ناجمة عن أضرار جسيمة، لكنها دعت أصحاب هذه الكمبيوترات إلى التوقف عن استخدامها فورا.

وفتحت المجموعة الأميركية صفحة إلكترونية، يتسنى فيها للزبائن إدخال الرقم التسلسلي للحاسوب لمعرفة إن كان معنيا بقرار الحسب.

وهي ثاني حادثة من هذا النوع تطال حواسيب «آبل» هذه السنة. وأكدت المجموعة مؤخرًا أن البعض من أجدد حواسيبها المحمولة يعاني من مشكلات في لوحة المفاتيح، عارضة استبدالها بالمجان.

المزيد من بوابة الوسط