أصغر وأذكى مكيف في العالم

مع تغير الفصول وتغير درجات الحرارة يحتاج الإنسان إلى أن يبقى جسده في درجة حرارة مناسبة، ليتمكن من العيش بصحة جيدة.

وأخيرًا، ابتكر مهندسون أميركيون لصقة مرنة قادرة على تبريد أو تدفئة الجسم البشري، إلى الدرجة المريحة في البيت والعمل وحتى في الشارع، وفق «ميديك فوروم».

وهذه اللصقة مصنوعة من سبائك حرارية، تستخدم الطاقة الكهربائية لخلق تأقلم في درجات الحرارة.

ويمكن رفع أو تخفيض درجة حرارة جسم الإنسان إلى الدرجة المريحة المناسبة بهذه اللصقة الفريدة والناعمة، والحفاظ عليها بالمستوى نفسه ارتباطًا بتغير درجة حرارة الوسط المحيط. بحسب نتائج الدراسة التي أجريت بجامعة كاليفورنيا في سان دييغو، وفق «روسيا اليوم».

وتحصل هذه اللصقة على الطاقة من بطارية مرنة توضع في الملابس مباشرة. هذه اللصقة تساعد في تخفيض استهلاك الطاقة التي تستخدمها مكيفات الهواء ومعدات التدفئة في المباني والمنازل.

وتكيف اللصقة المبتكرة درجة حرارة الجسم إلى الدرجة المريحة في اليوم الحار أوالبارد. وصنعت نسخة واحدة من هذه اللصقة، وفيما بعد ستساعد عند إنتاجها تجارياً على تخفيض نفقات التدفئة والتبريد.

المزيد من بوابة الوسط