«بلو مون».. مشروع مثير للعودة إلى القمر

جيف بيزوس كاشفا عن مشروع بلو مون في 9 مايو 2019 في واشنطن (أ ف ب)

شهدت واشنطن، الخميس، كشف حيف بيزوس مشروع مركبة قمرية تحت اسم «بلو مون» تستهدف مهمة مثيرة في الفضاء.

إذ يريد رئيس شركتي «أمازون» و«بلو أوريجن» الفضائية استخدامها لنقل التجهيزات، وربما البشر، إلى القطب الجنوبي للقمر بحلول العام 2024.

وقال خلال عرض أمام الصحفيين: «أقدم لكم بلو مون»، وكشف مجسمًا لمركبة كبيرة زنتها عدة أطنان قادرة على حمل أربعة مسبارات، حسب «فرانس برس».

وأوضح جيف بيزوس قائلًا: «إنها مركبة رائعة وستتوجه إلى القمر»، مشيرًا إلى أن العمل عليها بوشر قبل ثلاث سنوات. وهي قادرة على نقل معدات علمية، فضلًا عن مسبار للبشر أيضًا.

ويهدف من خلالها الهبوط على القطب الجنوبي للقمر حيث تتوافر المياه. ويمكن استخدام المياه لإنتاج الهيدروجين الذي يستخدم بعد ذلك كوقود لاستكشاف النظام الشمسي.

ولم يحدد أي تاريخ لأول عملية إطلاق إلا أنه أيد هدف الإدارة الأميركية بإرسال رحلات مأهولة إلى القمر بحلول العام 2024 وقال إن مركبته القمرية ستكون جاهزة لهذه المهمة.

وأضاف: «يمكننا المساعدة في احترام هذه المهلة لأننا بدأنا العمل قبل ثلاث سنوات. حان الوقت للعودة إلى القمر لكن هذه المرة سنبقى فيه».

المزيد من بوابة الوسط