اكتشاف مقبرة ديناصورات تعود إلى 220 مليون سنة

العالم ريكاردو مارتينيس إلى جانب بعض المتحجرات في إيشيغالاستو، 8 أبريل 2019 (أ ف ب)

اكتشفت مقبرة ديناصورات تعود إلى 220 مليون سنة في غرب الأرجنتين مع بقايا حوالي عشرة حيوانات، بحسب ما أعلن باحثون أرجنتينيون.

وأوضح عالم الإحاثة الأرجنتيني ريكاردو مارتينيس «ثمة حوالي عشرة حيوانات مختلفة. إنها كتلة من العظام المجمعة ولا رواسب عليها تقريبًا. الأمر أشبه ببئر مليئة بالعظام. هذا أمر لافت جدًا»، وفق «فرانس برس».

وقال مارتينيس وهو عالم في معهد ومتحف العلوم الطبيعية في جامعة سان خوان (غرب) «هذه المتحجرات تنتمي إلى حوض إيشيغالاستو العائد إلى 220 مليون سنة وهي حقبة لا نعرف الكثير عن ثروتها الحيوانية».

وعثر على المقبرة في سبتمبر 2018 في مقاطعة سان خوان (1100 كيلومتر غرب بوينوس أيريس)، بحسب ما أوضحت سيسيليا أبالديتي الباحثة أيضًا في المعهد نفسه والعضو في المجلس الوطني للعلوم والتقنيات.

وأضاف مارتينيس أن هذا الاكتشاف «له أهمية مزدوجة لأن ثمة سبعة إلى ثمانية حيوانات ديساينودونت وهي أسلاف للثدييات بحجم بقرة وزواحف أخرى لا نعرفها بعد ويمكن أن تكون ديناصورات أو أسلاف التماسيح الكبيرة».

ويراوح قطر المقبرة بين متر ومترين وهي بالعمق نفسه. ولتفسير تراكم العظام هذا، يطرح العلماء فرضية «حدوث فترة جفاف قاسية وعدم توافر كميات كبيرة من المياه مع وجود بحيرة صغيرة في المكان. ومع تبخر المياه كانت الحيوانات تصاب بالوهن وتنفق في المكان».

وتضم الأرجنتين الكثير من المتحجرات العائدة إلى ثلاثة عصور هي الترياسي والجوراسي والطباشيري.