«أريان 5» يضع في المدار قمرين صناعيين أحدهما سعودي

عملية إطلاق صاروخ «أريان 5» من كورو في غويانا الفرنسية، 5 ديسمبر 2018 (أ ف ب)

وضع صاروخ «أريان 5» قمري اتصالات صناعيين في المدار مساء الثلاثاء، أحدهما ثمرة تعاون بين السعودية وقبرص واليونان، في أول عملية إطلاق للصاروخ تنفّذ هذه السنة من قاعدة كورو في غويانا الفرنسية، بحسب ما أعلنت مجموعة «أريان غروب».

وأُطلق الصاروخ من المركز الفضائي في كورو عند الساعة 18,01 من مساء الثلاثاء بالتوقيت المحلي (الساعة 21,01 بتوقيت غرينيتش) وزنته الإجمالية 9 أطنان، وعلى متنه القمران «إتش إس-4/إس جي إس-1» و«جي إس إيه تي-31»، وفق «فرانس برس».

و«إتش إس-4/إس جي إس-1» هو قمر اتصالات تابع للمؤسسة السعودية المعروفة بـ«مدينة الملك عبدالعزيز للعلوم والتقنية» وللمشغّل اليوناني القبرصي «هيلاس سات». ومن شأنه أن يقدّم خدمات «إرسال تلفزيوني وإنترنت وتراسل هاتفي واتصالات آمنة» في الشرق الأوسط وجنوب أفريقيا وأوروبا، وفق ما جاء في البيان الصادر عن «أريان سبايس». ويقدّر أن يبقى في الخدمة لأكثر من 15 سنة.

أما «جي إس إيه تي-31»، فهو قمر اتصالات من تصميم وكالة الفضاء الهندية وصنعها من شأنه تضييق الفجوة الرقمية في شبه القارة الهندية. وتتخطّى مدّة صلاحيته أيضا 15 عامًا.

وهذه هي عملية الإطلاق الثالثة بعد المئة لصاروخ «أريان 5» من قاعدة كورو.

وكشفت «أريان غروب» عن نيّتها تنفيذ أربع عمليات إطلاق لصاروخ «أريان 5» سنة 2019.