زيادة مخيفة في نسبة قطع أشجار الغابات بالبرازيل

صورة ملتقطة 18 أكتوبر 2018 تظهر قوارب صيد في بحيرة تشلوة المتضررة بشدة بفعل الجفاف في ملاوي (أ ف ب)

زاد قطع أشجار الغابات في البرازيل بنسبة 13,72 % بين أغسطس 2017 ويوليو 2018 على ما أظهرت أرقام رسمية، أي ما يوازي مليون ملعب لكرة القدم بحسب «غرينبيس».

وشمل قطع الأشجار في تلك الفترة مساحة 7900 كيلومتر مربع أي 5,2 مرات مساحة ساو باولو على ما أفاد المعهد الوطني للدراسات الجغرافية وهو هيئة حكومية، حسب «فرانس برس».

وقال مارسيو أستريني منسق السياسات العامة لمنظمة «غرينبيس» المدافعة عن البيئة في البرازيل: «هذا يشكل تقريبًا مليون ملعب لكرة القدم في غضون سنة».

وأوضح أن الوضع قد يتفاقم في حال طبق الرئيس المنتخب اليميني المتطرف جاير بولسونارو وعوده بتعديل بعض الأنظمة البيئية.

وأكد إستريني «قال إنه سيضع حدًا للمناطق المحمية والأراضي المخصصة للهنود وسيخفض عمليات التدقيق والعقوبات المتعلقة بالجرائم البيئية أي كل ما كان يلجم قطع أشجار الغابات في السابق. في حال ألغى كل ذلك قد نصل إلى وضع لا يمكن تصوره».

وسجلت البرازيل تراجعًا تدريجيًا في قطع أشجار الغابات بين العامين 2004 و2012 بفضل آليات مراقبة حكومية.

وكان بولسونارو الذي أراد الدمج بين وزارتي البيئة والزراعة، ألمح إلى أنه قد يعدل عن مشروعه الذي أثار انتقادات كثيرة في البرازيل.

المزيد من بوابة الوسط