مزاد في لندن على مقتنيات ستيفن هوكينغ

موظف في دار عرض يقرأ نسخة من كتاب «إيه بريف هيستوري أوف تايم» إلى جانب صورة للفيزيائي البريطاني (أ ف ب)

طرحت عشرات المقتنيات الشخصية العائدة للفيزيائي البريطاني ستيفن هوكينغ للبيع في مزاد تنظمه دار «كريستيز» اعتبارًا من الأربعاء في لندن، بما يشمل خصوصًا كرسيا متحركا وإحدى النسخ الأولى من كتابه «إيه بريف هيستوري أوف تايم».

ومن بين المجموعات الـ22 التي طرحتها الدار البريطانية العريقة ثمة نص لمسلسل «ذي سيمبسنز» وأطروحة الدكتوراه الخاصة بالعالم البريطاني والموقعة بخط يده، إضافة إلى بعض المقالات العلمية التي صنعت شهرته، وفق «فرانس برس».

وتجسد هذه القطع قوة التصميم وحس الفكاهة لدى ستيفن هوكينغ الذي توفي في 14 مارس الماضي عن 76 عامًا بعدما كرّس حياته لمحاولة سبر أغوار الكون وكشف ألغازه.

ونشر هوكينغ عندما كان طالبا في جامعة كامبريدج أطروحته في العام 1965 بعد سنتين من تشخيص إصابته بالتصلب اللويحي الذي تسبب له بشلل تدريجي وألزمه الكرسي المتحرك.

وتولت زوجته الأولى جاين طباعة الأطروحة الواقعة في 117 صفحة على الآلة الكاتبة. غير أن ستيفن هوكينغ أضاف عليها بنفسه وبخط غير واضح توقيعه وكلمات «هذه الأطروحة عملي الأصلي»، إضافة إلى بعض المعادلات الرياضية.

هذه الوثيقة المسماة «خصائص الأكوان المتوسعة» هي الأبرز ضمن القطع المعروضة في المزاد، وتقدر قيمتها بمبلغ يراوح بين مئة ألف جنيه إسترليني و150 ألفا (128 ألف دولار و192 ألفا).

هذا النص الذي نشرته جامعة كامبريدج العام الماضي كان قد أثار اهتمامًا كبيرًا لدرجة أن موقع الجامعة أصبح خارجًا عن الخدمة موقتا بفعل الإقبال الشديد على تصفحه.

أما كرسيه المتحرك المصنوع من الجلد الأحمر والذي كان يستخدمه عالم الفيزياء الفلكية البريطاني للتنقل في نهاية الثمانينات، فتقدر قيمته بمبلغ يراوح بين 10 آلاف جنيه إسترليني و15 ألفا (13 ألف دولار و19 ألفا).

وأوضح المسؤول عن قسم «الكتب والمخطوطات» لدى دار «كريستيز» توماس فينينغ لوكالة «فرانس برس»، «كان يُعرف بأنه سائق متهور (للكرسي). فهو داس على قدمي الأمير تشارلز خلال لقائهما».

السفر عبر الزمن
وأشار فينينغ إلى أن القطع المطروحة للبيع تشهد على «تقدم مرضه والطريقة التي تخطاه بها».

فلدى نشر كتابه العلمي التبسيطي «إيه بريف هيستوري أوف تايم» العام 1988، كان ستيفن هوكينغ قد أصبح عاجزًا عن الكتابة. وتتضمن النسخة المطروحة للبيع في المزاد والمتأتية من النسخة الأميركية الأولى، بصمة إبهام الفيزيائي.

ومن بين المقالات العلمية الأربعة عشرة المطروحة للبيع ثمة خصوصًا مقالة نشرها في مجلة «نيتشر» العام 1974 يفصّل فيها نظرية انبعاث الضوء من الثقوب السوداء، وهي من أبرز الإنجازات في مسيرته.

وإلى جانب الأعمال المعروفة ثمة أيضًا دعوة وجهها في 2013 لاحتفال كان قد أقيم في 2009. وكان يرمي من خلال هذه التجربة التي نفذها على طريقة الدعابة أن يستقطب اهتمام مسافري المستقبل لدرس احتمال السفر عبر الزمن.

كذلك يطرح سيناريو من مسلسل «ذي سيمبسنز» يعود للعام 2009، للبيع في المزاد مع قيمة مقدرة تراوح بين ألفي جنيه إسترليني وثلاثة آلاف (2600 دولار و3800). وتمت الإضاءة على تصريحات شخصية ستيفن هوكينغ التي تم التلفظ بها عن طريق جهاز محاكاة صوتي كان يستخدمه للتعبير، عبر تسطيرها بالأصفر في الوثيقة.

الباحث الذي صوّره المسلسل على أنه «أذكى رجل في العالم»، كان قد ظهر في أربع حلقات في المجموع.

وأشار توماس فينينغ إلى أن المزاد الذي يقام بين 31 أكتوبر و8 نوفمبر، يثير اهتمامًا كبيرًا في بريطانيا وخارجها، لافتا إلى أن ستيفن هوكينغ «كان رجلًا له ارتباطات كثيرة بباقي العالم».

المزيد من بوابة الوسط